تنصح بوابة الاتصالات الألمانية المستخدم الذي يرغب في شراء جهاز "فابلت" جديد بمراعاة بعض الجوانب التقنية مثل دقة وضوح الشاشة وتوافر مساحة كافية من الذاكرة وقدرة حوسبة فائقة.

وشهدت أسواق الإلكترونيات مؤخرا انتشار "الفابلت"، وهي عبارة عن حواسيب لوحية صغيرة يزيد قطر شاشتها على 5.5 بوصات، وتشتمل على وظيفة إجراء المكالمات الهاتفية.

وقالت البوابة إن شاشة الحاسوب اللوحي الصغير المزود بوظيفة الهاتف التي تزيد على فئة 5.5 بوصات من الأفضل أن تكون بدقة وضوح 720/1280 بكسلا.

 كما يتوجب وجود معالج ثنائي النواة بسرعة 1.2 غيغاهرتز على الأقل، وكي يتم تشغيل الأفلام ومقاطع الفيديو بسلاسة يجب أن تزيد سعة ذاكرة الوصول العشوائي على 512 ميغابايتا.

ويتعين على المستخدم قبل شراء جهاز الفابلت التفكير جيدا في الكيفية التي يرغب في استعمال الجهاز بها، فإذا كان يجري المكالمات الهاتفية كثيرا فإنه سيضطر لشراء سماعة أذن لأن الحجم الكبير والوزن الثقيل لجهاز الفابلت يجعلان إجراء المكالمات الهاتفية الطويلة أمرا غير مريح.

كما أن الحجم الكبير لجهاز الفابلت لا يجعله مناسبا للحمل في مختلف جيوب الملابس، ولكن يمكن وضعه في جيب الجاكيت فقط.

المصدر : الألمانية