ماذا تفعل إذا سقط هاتفك الذكي في الماء أو أي سوائل أخرى؟ تقول مجلة "سي تي" الألمانية إنه يتعين عليك التصرف بسرعة وبشكل صحيح حتى يمكنك إنقاذ جهازك.

وأوضحت المجلة أن أولى خطوات إنقاذ الهاتف الذكي تتمثل في إيقافه على الفور وفصل البطارية وتجفيفه بواسطة المناشف الورقية، مشيرةً إلى أنه لا يجوز بأي حال من الأحوال توصيل الهاتف الذكي بمصدر الإمداد بالطاقة الكهربائية.

وتشدد المجلة على ضرورة تجنب الضغط على أي زر من الأزرار، لأن ذلك قد يؤدي إلى توغل المياه أكثر إلى داخل الجهاز.

وإذا كانت السوائل التي سقط فيها الهاتف الذكي ليست مياه عادية ولكنها مياه مالحة أو معالجة بالكلور أو سوائل لزجة، فيمكن للمستخدم في هذه الحالة شطف الجهاز بماء مُقطّر لمنع ظهور أضرار الصدأ والتآكل.

وتتمثل الخطوة التالية في تجفيف الهاتف الذكي من خلال وضعه لعدة أيام في عبوة أرز أو مكان جاف للغاية، ومن الأفضل أن يتم تجفيفه وهو مفتوح وبدون البطارية أو يتم إيقاف تشغيله على الأقل.

وخلال مرحلة التجفيف ينبغي ألا يتم تحريك الجهاز أو نقله من مكانه كثيراً، ويجب على صاحب الجهاز أن يتحلى بالصبر ولا يقوم بتكرار محاولة تشغيل الهاتف الذكي، لأن هذه المحاولات تؤدي إلى تفاقم حالة الضرر.

ونظراً لأن درجات الحرارة المرتفعة التي تزيد على أربعين درجة مئوية يمكن أن تتسبب في تلف الأجهزة الجوالة، فإنه لا يجوز أبداً تجفيف الهاتف الذكي الذي سقط في الماء بواسطة مجفف الشعر أو من خلال وضعه في الفرن.

المصدر : الألمانية