بدأت اليابان بثا تلفزيونيا تجريبيا بنظام "كي4" للدقة الفائقة الذي يبلغ وضوحه ضعف أحدث نظام مستخدم حاليا وهو نظام فائق الوضوح (full HD). وتعتزم محطات التلفزيون اليابانية بث جميع برامجها بالنظام الجديد بحلول عام 2016.

واحتفل ممثلون عن 62 شركة للإلكترونيات ومحطة تلفزيونية يابانية بإطلاق قناة تجريبية تبث بنظام الدقة الفائقة "كي4" وهو بمثابة الجيل الجديد من البث التلفزيوني الذي يستفيد من التقنيات الرقمية لتقديم صور تلفزيونية يبلغ وضوحها ضعف أحدث نظام حالي مستخدم ويعرف بفائق الوضوح (full HD).

ويشير "كي4" إلى أن دقة الصور التلفزيونية تصل إلى نحو أربعة آلاف بيكسل، أي أن من يشاهد التلفزيون الذي يعمل بهذا النظام قد يعتقد بأنه يشاهد الصور من نافذة في غرفة الجلوس.

ولكن مشاهدة هذه الصور تتطلب امتلاك تلفزيون "كي4" وجهاز تيونر خاص، كما أن الصور التلفزيونية يجب أن تكون قد سجلت بكاميرات تعمل بنظام "كي4".

ويعمل البث الرقمي التلفزيوني في اليابان بنظام "كي4" حاليا لمدة ست ساعات يوميا، ولكنه سيصبح على مدار الساعة بحلول عام 2016.

ويبلغ سعر تلفزيون "كي4" نحو أربعة أضعاف سعر التلفزيون فائق الوضوح العادي، ورغم أن ارتفاع أسعار هذه الأجهزة حاليا يعوق انتشارها بشكل واسع فإن الشركات اليابانية تواصل تطوير تقنية البث الرقمي الجديد، وبالفعل توصلت إلى إنتاج تلفزيونات يصل وضوحها إلى "كي8" وربما تطرح بشكل تجاري في الأسواق بالتزامن مع أولمبياد طوكيو عام 2020.

المصدر : الجزيرة