ذكرت صحيفة نيكي اليابانية أمس الجمعة أن شركة أبل تستعد لبيع أول ساعات ذكية في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، في حين تسعى الشركة إلى إنتاج ما بين ثلاثة وخمسة ملايين ساعة ذكية شهريا مبدئيا.

ونقلت الصحيفة عن مصادر بالصناعة قولها إنه مازال يجري وضع اللمسات الأخيرة على مواصفات هذه الأجهزة التي من المرجح أن تتضمن أجهزة استشعار تجمع بيانات صحية ابتداء من مستوى السكر في الدم وحجم استهلاك السعرات الحرارية إلى النشاط خلال النوم.

وتوقع الوسط التقني منذ فترة طويلة أن تكشف أبل عن نوع من الساعات الذكية في أعقاب إطلاق شركة سامسونغ ساعات "غالاكسي غير".

وتأمل وول ستريت في أن ترى منتج أبل الجديد هذا العام ليدفع سعر سهم الشركة في البورصة، ولتنهي جفافا استمر خمس سنوات لأدوات رائدة.

وكان المدير التنفيذي تيم كوك قد وعد بإنتاج أدوات جديدة عام 2014، بينما أحجمت شركة أبل عن التعليق. 

 

المصدر : رويترز