أطلقت شركة سوني هاتفها الذكي إكسبيريا تي3 (Xperia T3) الجديد بأسواق الشرق الأوسط، وقالت إن "الهاتف الفاخر" يمتاز بتصميم أنيق ووزن خفيف، ويأتي بإطار مصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ.

وأكدت سوني أن الهاتف الذكي الجديد يمتاز بأبعاد مدمجة للغاية، بحيث لا يتجاوز سمكه سبعة مليمترات ويبلغ وزنه 148 غراما.

وجاء الجهاز مزودا بشاشة تريليومينوس مقاس 5.3 بوصات، وتعمل بتقنية الدقة الفائقة الكاملة، ويعتمد المنتج الجديد على نظام تشغيل أندرويد 4.4.

ويحتوي إكسبيريا تي3 على معالج سنابدراغون رباعي النواة يعمل بسرعة 1.4 غيغاهرتز، بينما تتضمن باقة التجهيزات التقنية كاميرا خلفية بدقة وضوح ثمانية ميغابكسلات، وأخرى أمامية بدقة 1.1 ميغابكسل.

ويمتاز الهاتف الجديد بذاكرة وصول عشوائي (RAM) بسعة 1 غيغابايت، أما سعة الذاكرة الداخلية فتبلغ ثمانية غيغابايتات ويمكن زيادتها إلى 32 غيغابايتا عن طريق بطاقة الذاكرة مايكرو إس دي، إضافة إلى بطارية بسعة 2500 مللي أمبير/ساعة تعمل في وضع الاستعداد حتى 688 ساعة.

ويزخر الجهاز الجديد لسوني بالعديد من التقنيات المتطورة، حيث يدعم شبكات الجيل الرابع فائقة السرعة وتقنية اتصالات المجال القريب إن إف سي وتقنية بلوتوث 4.0 والنظام العالمي لتحديد المواقع جي بي إس.

كما يتضمن إكسبيريا الجديد مجموعة من تطبيقات التصوير المصممة لتحسين إمكانيات التقاط الصور ومشاركتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويساعد تطبيق إكسبيريا ترانسفير على نقل الصور والعناوين والملفات المخزنة والرسائل والموسيقى من الجهاز القديم المزود بنظام تشغيل غوغل أندرويد أو أبل آي أو إس.

وأعلنت الشركة اليابانية عن توافر الهاتف الذكي الجديد في الأسواق خلال الشهر الجاري بالألوان الأسود والأبيض والأرجواني.

المصدر : الألمانية