كشف علماء أمس الخميس أن طائر الدرونغو الأفريقي يخدع الحيوانات الأخرى بمحاكاة نداءات إنذار تصدرها أنواع كثيرة من الطيور للتحذير من اقتراب حيوان مفترس، بهدف تخويفها ومن ثم سرقة الطعام الذي تتركه خلفها.

ورصد العلماء 64 من طيور الدرونغو على مدار 850 ساعة تقريبا في صحراء كالاهاري بجنوب أفريقيا قرب حدودها مع بوتسوانا لكشف هذا السلوك الفريد.

وقال توم فلاور أستاذ الأحياء بجامعة كيب تاون في جنوب أفريقيا إن طيور الدرونغو عدوانية بدرجة كبيرة، ومعروفة بمهاجمة النسور والصقور ولا تخاف منها.

وعادة ما تحصل هذه الطيور على طعامها عبر صيد الحشرات باستخدام مهاراتها المتميزة في الطيران، غير أن هذه الطيور في أحيان أخرى كما في فترات الصباح عندما يكون الجو باردا ولا توجد حشرات حولها تتحول إلى "حياة الجريمة".

ولطيور الدرونغو قدرة على محاكاة الأصوات التي تصدرها أنواع مختلفة من الحيوانات التي تعيش في بيئتها الصحراوية ومنها طيور مثل الثرثار والزرزور، وهي في المجمل تستطيع محاكاة أصوات نحو خمسين طائرا.

ولاحظ العلماء أن الحيوانات الأخرى "تفطن" أحيانا لخدعة طائر الدرونغو وتتجاهل التحذيرات الكاذبة المتكررة.

المصدر : رويترز