سجلت شركة غوغل الأميركية -صاحبة محرك البحث الشهير والمطور لنظام التشغيل أندرويد- براءة اختراع جديدة تتعلق هذه المرة بتقنية تتيح للمستخدم الكشف عن أي نسخ مقلدة للتطبيقات الشهيرة.

وأوضحت الشركة في براءة الاختراع أن التقنية تستخدم ميزة التوقيعات الرقمية لتمييز التطبيقات الأصلية، والبحث عن التطبيقات المقرصنة التي تحاول استخدام شهرة التطبيقات الأصلية لخداع المستخدم من أجل تثبيتها.

وتعطي التقنية لكل تطبيق أصلي توقيعا رقميا مميزا، إضافة إلى توقيع رقمي آخر للشفرة الخاصة المستخدمة في برمجته، ومن ثم تستخدم تلك التوقيعات للكشف عن أي برمجة مشابهة في التطبيقات المقلدة.

وبحسب غوغل فإن هذه التقنية تمت بشكل يمكِّنها من التعرف على الشفرات البرمجية المفتوحة المصدر التي يمكن استخدامها بشكل غير مخالف من قبل مطورين آخرين لإنتاج تطبيقات شبيهة بالتطبيق الأصلي.

وأكدت أن الهدف الرئيسي من تلك التقنية -التي ستطرح لاحقا في متجر تطبيقات "غوغل بلاي"- هو الحد من انتهاك حقوق الملكية الفكرية للمطورين، والقضاء على القرصنة المتمثلة في تقليد التطبيقات الشهيرة.

وكانت الشركة قد شنت قبل عدة أسابيع -إلى جانب منافستها شركة أبل- حملة واسعة للقضاء على التطبيقات التي قلدت لعبة فلابي بيرد بعد أن قرر مطورها حذفها من متجر غوغل بلاي رغم نجاحها الكبير.

وتعد التطبيقات المقلدة للتطبيقات الشهيرة بيئة خصبة للبرمجيات الخبيئة التي تؤدي إلى اختراق الأجهزة الذكية أو تسريب معلومات مستخدميها، وكانت شركة "تريند مايكرو" الأمنية كشفت في فبراير/شباط الماضي عن مجموعة من المطورين الذين استغلوا شهرة لعبة "فلابي بيرد" لإطلاق تطبيقات خبيثة تحمل أسماء شبيهة بتلك اللعبة بهدف قرصة الأجهزة الذكية العاملة بنظام أندرويد.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية