تعتزم أبل بالتنسيق مع بعض الشركات المصنعة للسيارات، وعلى رأسها فراري ومرسيدس وفولفو، إطلاق نظام "آي.أو.إس في السيارة"، وذلك في معرض السيارات الذي سيعقد بمدينة جنيف بين السادس والسادس عشر من الشهر الجاري.

أكثر من سبع شركات كبرى لتصنيع السيارات ستدمج نظام آي أو إس في سياراتها (أسوشيتد برس-أرشيف)

كشفت تقرير لصحيفة فايننشال تايمز البريطانية نقلا عن مصادر لم تسمها أن شركة أبل الأميركية ستطلق بالتنسيق مع الشركات المصنعة لسيارات فراري، ومرسيدس بنز، وفولفو نظام التشغيل "آي.أو.إس في السيارة" الذي كشفت عنه العام الماضي.

وحسب تلك المصادر انضمت تلك الشركات الثلاث إلى مصنعي السيارات الذين سيدمجون نظام "آي أو إس في السيارة" في سياراتهم، مشيرة إلى أن الإعلان الرسمي عن هذا الأمر سيكون في معرض جنيف للسيارات الذي سينطلق في السادس من الشهر الجاري.

وكان إدي كيو نائب رئيس أبل -وعضو مجلس إدارة شركة فراري- كشف في "مؤتمر أبل العالمي للمطورين العام الماضي عن نظام التشغيل "آي أو إس في السيارة" الذي يقدم للسائقين العديد من وظائف آيفون من خلال شاشة مدمجة بالسيارة.

واستعرض كيو في المؤتمر شاشة وهمية لسيارة تضم قائمة بها أزرار للخرائط والهاتف والموسيقى والرسائل المستخدمة في نظام "آي أو إس" لتشغيل الأجهزة الذكية، وقال إن تلك الوظائف يمكن الوصول إليها أيضا من خلال المساعد الصوتي "سيري".

وأوضح كيو في ذلك المؤتمر أن سيارات شيفروليه، وفيراري، وهوندا، وجاغوار، ومرسيدس، ونيسان، وفولفو، وغيرها ستطرح نظام "آي أو إس" مدمجا في سياراتها هذا العام.

ومن الجدير بالذكر أن منافسي أبل يدركون الفرص المترتبة على دمج أنظمة التشغيل بالسيارات، فقد أعلنت صحيفة وول ستريت جورنال في ديسمبر/كانون الأول الماضي أن شركة غوغل تحالفت مع شركة "أودي" الألمانية لتطوير نظام ترفيه ومعلومات يستند إلى نظام التشغيل "أندرويد" الذي تطوره.

المصدر : مواقع إلكترونية