بعد نحو سنة ونصف على إطلاق أول حواسيبها اللوحية "سيرفس" العاملة بنظام ويندوز8، قررت مايكروسوفت أخيرا منح تلك الحواسيب ميزة دعم شبكات اتصالات الجيلين الثالث والرابع، وهي ميزة افتقدها مستخدمو تلك الحواسيب اللوحية.

مواصفات النسخة الجديدة من سيرفس2 لا تختلف عن النسخة الحالية بشكل ملموس (غيتي-أرشيف)

منذ أن أطلقت إصدارته الأولى في أكتوبر/تشرين الأول 2012 وحاسوب شركة مايكروسوفت اللوحي "سيرفس" يفتقر إلى ميزة طالما رغب المستخدمون في وجودها وهي دعم شبكات الاتصالات، والآن بعد أشهر من صدور الجيل الثاني من هذا الحاسوب "سيرفس2" قررت الشركة طرح نسخة توفر هذا الدعم.

فقد كشفت مايكروسوفت أمس الاثنين عن نسخة من سيرفس2 -الذي طرحته أول مرة في سبتمبر/أيلول 2013- تدعم اتصالات الجيل الثالث، وكذلك شبكات الجيل الرابع بمعيار "أل تي إي".

ولا تختلف النسخة الداعمة لشبكات اتصالات الجيلين الثالث والرابع عن نسخة "الواي فاي" إلا في وزن الجهاز، حيث يزيد وزن النسخة الجديدة بنحو 13 غراما لتصبح 685 غراما، إضافة طبعا إلى احتوائها على منفذ لبطاقة اتصالات من نوع "مايكرو سيم".

وتمتلك النسخة الجديدة من سيرفس2 المواصفات ذاتها لنسخة العام الماضي، حيث تضم شاشة بقياس 10.6 بوصات بدقة الوضوح الكامل 1920×1080 بكسلا، وبمعالج تيغرا4 رباعي النوى من شركة إنفيديا بسرعة 1.7 غيغاهيرتز، كما يضم كاميرا خلفية بدقة خمسة ميغابكسلات، وأخرى أمامية بدقة 3.5 ميغابكسلات.

ويأتي الحاسوب كذلك مدعوما بذاكرة وصول عشوائي (رام) بسعة غيغابايتين، ويعمل بنظام التشغيل ويندوز 8.1 آر تي -وهي النسخة التي تستخدم معالجات "آرم" وتعتمد متجر ويندوز مصدرا وحيدا للتطبيقات، كما يأتي مثبتا عليه مسبقا حزمة تطبيقات مايكروسوفت المكتبية "أوفيس 2013 آر تي".

وتعتزم الشركة إطلاق النسخة الجديدة في الولايات المتحدة أولا لصالح شركة اتصالات "أي تي آند تي" بسعر 679 دولارا، وبذاكرة تخزين تبلغ 64 غيغابايتا، في حين لم تكشف عن أي معلومات بشأن موعد طرحها في بقية الأسواق العالمية.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية