زبون يعاين كاميرات سوني ألفا وعدساتها التي تنتمي إليها كاميرا ألفا 6000 (غيتي-إيميجز-أرشيف)

ربما تكون سوني انسحبت من قطاع الحواسيب الشخصية لكنها ضاعفت جهودها في مجال آخر هو الكاميرات الرقمية بكشفها عن نموذج جديد لكاميرا تقول إنها تملك أسرع تركيز آلي في العالم.

والكاميرا التي تحمل اسم "ألفا 6000"، تضم نظام تركيز آلي هجين يشمل 179 نقطة لاكتشاف الحالات و25 نقطة لاكتشاف التباين، وهي تقدم تركيزا آليا سريعا في مختلف الأوضاع، حسب موقع مشابل المعني بأخبار التكنولوجيا.

وتعتبر الكاميرا "ألفا 6000" خلفا للكاميرا "نيكس-6" لكنها بحجم أصغر، حيث يزن جسم الكاميرا نحو 340 غراما، ومن دون العدسات فإن سمكها يبلغ 4.5 سنتمترات، وتتماشى هذه الكاميرا مع الشعار الذي أطلقته الشركة في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية العام الماضي "أصغر كاميرا في العالم" عديمة المرايا تضم تقنية اتصال لاسلكي (واي-فاي).

أما مستشعر الكاميرا فهو من نوع "أي بي إس-سي سيموس" وبإمكانه التقاط صور بدقة 24.3 ميغابكسلا، كما تضم الكاميرا أحدث معالجات الصور من سوني "بايونز إكس" الذي يتيح للكاميرا إمكانية التقاط حتى 11 صورة متتابعة في الثانية الواحدة في نمط التصوير المتتابع.

كما تضم الكاميرا شاشة معاينة خلفية من نوع "أل سي دي" يمكن طيها إلى الخارج لتسهيل تصوير المشاهد التي يصعب رؤيتها عبر عين البحث، لكنها مع ذلك ليست شاشة لمسية كما هو متوقع. إضافة إلى ذلك تضم الكاميرا مخرج "مايكرو أتش دي أم آي" لوصلها مباشرة بالتلفاز.

وزودت سوني الكاميرا بتقنية الاتصال اللاسلكي (واي-فاي) حيث يمكنها الاتصال مباشرة بالهاتف الذكي أو الحاسوب اللوحي، إلى جانب تقنية الاتصال القريب المدى التي تتيح نقل الصور من الكاميرا إلى أي جهاز يضم تلك التقنية بمجرد التلامس بينهما.

وإلى جانب تلك المزايا تضم الكاميرا مجموعة من تطبيقات "بلاي ميموريز" أحدها يدعى "ستار ترايل" يتيح للمستخدم التقاط صور للسماء لليلا.

بقي أن نشير إلى أن سوني ستطرح الكاميرا في مارس/آذار المقبل نظير 799 دولارا بحزمة تضم عدسة وحيدة.

المصدر : مواقع إلكترونية