يسعى الجيش الباكستاني وجهازه الاستخباراتي لحجب حسابات مزيفة على موقعي التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر) تستخدم أسماء مسؤولين بالجيش والاستخبارات.

وقال المتحدث باسم هيئة الاتصالات الباكستانية، خورام مهران، إن المسؤولين طالبوا الهيئة المنظمة للاتصالات التواصل مع إدارات مواقع التواصل الاجتماعي للبدء في هذه العملية.

كما ذكر المصدر ذاته أن هيئة الاتصالات سوف تطلب من إدارات فيسبوك وتويتر حجب هذه الحسابات المزيفة.

وأضاف مهران أن هناك ما لا يقل عن 37 حسابا على موقع فيسبوك في باكستان يحمل اسم قائد الجيش الجنرال راحيل شريف منذ أن تولى منصبه العام الماضي.

وقال مسؤول عسكري "إن ذلك يضر بصورتنا" معتبرا أن الأمر "مزعج ويمثل خطورة أمنية".

كما لفت إلى أن جميع الحسابات في موقعي فيسبوك وتويتر مزيفة سوى حساب واحد على كل منهما باسم المتحدث العسكري.

يُذكر أن الموقعين كان قد حجبا في وقت سابق محتوى وصف بأنه مهين للإسلام ونبيه الكريم (صلى الله عليه وسلم) وذلك بناء على طلب الحكومة.

المصدر : الألمانية