تمكنت خدمة مشاركة الصور "إنستاغرام" من تخطي خدمة التغريدات الشهيرة "تويتر" من حيث عدد المستخدمين النشطين شهريا بوصول عدد مشتركيها إلى ثلاثمائة مليون مستخدم مقابل 284 مليون لتويتر.

وتعد هذه قفزة كبيرة لخدمة إنستاغرام التي استحوذت عليها شركة فيسبوك في أبريل/نيسان 2012 مقابل مليار دولار، حيث كان عدد مستخدمي الخدمة النشطين قبل تسعة أشهر مائتي مليون.

وتحافظ إنستاغرام منذ إطلاقها قبل أربع سنوات (في أكتوبر/تشرين الأول 2010) على نسبة نمو ثابتة، وصلت إلى عام 2013 إلى 23% مقابل 3% لمستخدمي الشركة الأم فيسبوك. 

ورغم مخاوف بأن يؤثر استحواذ فيسبوك على نمو إنستاغرام فإن نحو سبعين مليون صورة تتم مشاركتها يوميا عبر الخدمة بمجموع يزيد على ثلاثين مليار صورة.

وبهذه المناسبة قال الرئيس التنفيذي لإنستاغرام كيفين سيستروم "على مدى السنوات الأربع الماضية ما بدأ بصديقين لديهما حلم نما إلى مجتمع عالمي".

وبين عدد مستخدمي فيسبوك الذي يتجاوز 1.35 مليار مستخدم، وماسنجر الذي يملك خمسمائة مليون مستخدم، وواتس آب الذي يملك ستمائة مليون مستخدم، وإنستاغرام الذي يملك ثلاثمائة مليون مستخدم فإن فيسبوك يسجل بصمة مذهلة في عالم الأجهزة النقالة من خلال خدماته المذكورة تلك.

الموثوقية
وبعد أن ضمنت إنستاغرام نموا ثابتا فإنها تسعى الآن إلى تعزيز موثوقيتها، حيث تخطط لإطلاق شهادات توثيق لحسابات الشخصيات الشهيرة والعلامات التجارية والرياضيين، وذلك حتى لا يتبع الناس حسابات مزيفة أو مقلدة لأشخاص مشهورين. وقد ساهم مثل هذا التكتيك بدفع درجة الثقة بتويتر، كما بدأ فيسبوك بتطبيقها في مايو/أيار 2013.

وفي الإطار ذاته، أعلنت إنستاغرام أنها تجاوزت مسألة تعطيل الحسابات الوهمية أو المزعجة إلى مرحلة حذفها بالكامل، مما يعني أن بعض المستخدمين قد يلاحظون انخفاضا في عدد متابعيهم داخل الخدمة، وتهدف هذه العملية إلى غربلة الحسابات وصولا إلى العدد الحقيقي لمستخدمي الخدمة.

نمو ثابت
وفي لمحة بسيطة عن إنستاغرام نجد أنها صعدت بصورة مثيرة للإعجاب، فقد انطلقت بهواتف آيفون في أكتوبر/تشرين الأول 2010، وفي ديسمبر/كانون الأول وصلت إلى المليون الأول بعدد المستخدمين، وبعد ذلك بستة أشهر (يونيو/حزيران 2011) وصل عدد مستخدميها إلى خمسة ملايين، ثم تضاعف العدد في سبتمبر/أيلول من العام ذاته.

وبحلول 3 أبريل/نيسان أصبح عدد مستخدمي الخدمة على آيفون ثلاثين مليونا، وتم طرح نسخة لأجهزة أندرويد، وخلال 24 ساعة فتح مليون مستخدم لأندرويد حسابات مع إنستاغرام، وفي 9 من الشهر ذاته وصل عدد مستخدمي التطبيق على أندرويد إلى خمسة ملايين، كما استحوذت على الخدمة شركة فيسبوك، ومع نهاية هذا الشهر أصبح يستخدم إنستاغرام خمسين مليون شخص.

وبحلول فبراير/شباط 2013 وصل عدد مستخدمي الخدمة إلى مائة مليون قبل أن يتضاعف إلى مائتي مليون بحلول مارس/آذار 2014.

المصدر : مواقع إلكترونية