كشف مطورو شركة ذي آي ترايب (THE EYE TRIBE) الدانماركية عن تقنية وجهاز منخفض التكلفة يتيح للمستخدمين التحكم بالحواسيب بواسطة حركة العين.

وأطلق اسم "ذي آي ترايب تراكر" (THE EYE TRIBE TRACKER) على الجهاز الذي يتكون من مستشعر عالي الدقة قادر على تتبع حركة عين المستخدم بالإضافة إلى تقنية تحول حركة العين إلى أوامر للتحكم في الحواسيب المكتبية أو المحمولة أو اللوحية.

ويستطيع المستخدم توصيل الجهاز بأي نوع من الحواسيب العاملة بنظام "ويندوز" عبر منفذ يو إس بي 3.0، وهو يعمل مع الأجهزة المزودة بشاشات تصل إلى مقاس 24 بوصة، وتبلغ أبعاده 20×1.9×1.6 سم ووزنه 130 جراما.

وأوضح مطورو الجهاز أن المستشعر والتقنية المستخدمة لتتبع حركة العين يمكن دمجهما أيضاً في الأجهزة النقالة الذكية العاملة بنظام "أندرويد" سواء بالحواسب اللوحية أو بالهواتف الذكية. ويسعى المطورون إلى الاتفاق مع الشركات المصنعة للأجهزة الذكية لتوفير تلك التقنية مستقبلاً في أجهزتهم.

وأشار المطورون إلى أن الجهاز يمكن استخدامه للتحكم في الألعاب عبر حركة العين بدلاً من أذرع التحكم التقليدية، كما يمكن استخدامه لتصفح الإنترنت أو الصور أو قراءة الكتب الإلكترونية أو مشاهدة الفيديو دون الحاجة لاستخدام أي من وحدات التحكم الخارجية للحواسيب سواء كانت لوحة مفاتيح أو فأرة.

وتوفر الشركة الدانماركية مع الجهاز مجموعة تطوير برمجيات إس دي كي (SDK) خاصة لتسهل على مطوري التطبيقات دعم الجهاز بتطبيقاتهم بشكل يتيح للمستخدمين استخدام تلك التطبيقات عبر حركة العين فقط.

وبدأت الشركة المطورة للجهاز بتلقي طلبات الشراء المسبق عبر موقعها الإلكتروني، حيث يتاح الجهاز مقابل 99 دولارا أميركيا.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية