أبل تضع شرائح خاصة في الكابلات المصادق عليها للاستخدام مع أجهزتها (غيتي إيميجز)

وجد بعض مستخدمي الإصدار السابع من نظام التشغيل آي أو إس الذي طرحته شركة أبل الأميركية قبل أيام أنه لا يدعم شواحن الطرف الثالث غير المُصَادَق عليها من قبل الشركة وذلك عند محاولة استخدام هذه الشواحن مع هواتف آيفون العاملة بالإصدار الجديد.

يأتي هذا ليؤكد ما حذرت منه الشركة سابقًا عند إطلاق النسخة التجريبية من النظام، حيث قالت حينئذ إن الكابلات غير المصادق عليها لن تعمل على نحو موثوق مع هواتف آيفون، حيث تحوي الكابلات المصادق عليها على شرائح يتعرف عليها النظام الجديد.

وتظهر عند وصل هواتف آيفون العاملة بنظام آي أو إس 7 رسالة تقول إن "هذا الكابل أو الملحقة غير مصادق عليها وقد لا تعمل على نحو موثوق مع آيفون هذا".

لكن مع ذلك وجدت بعض المواقع الإلكترونية المختصة بأخبار أبل طريقة لتجاوز هذه المسألة، حيث نشر موقع "تو.فايف.ماك.ناين" هذه الخطوات على موقعه.

ويذكر أن أبل طرحت النظام "آي أو إس7" الأربعاء الماضي كتحديث مجاني لمستخدمي أجهزتها الذكية، لكن بعد ساعات من طرحه تم اكتشاف ثغرة تمكن من تجاوز قفل هواتف آيفون 4إس وآيفون 5، ومنح المخترق وصولا إلى البيانات الشخصية لمستخدم الهاتف بما ذلك البريد الإلكتروني والصور وكذلك حسابات تويتر وفيسبوك وفليكر حيث يمكن للمخترق إرسال بريد أو حذف صور أو تغريد وقراءة ونشر تحديثات على فيسبوك.

وقد وعدت الشركة الأميركية بعلاج هذه المشكلة -التي يصفها الخبراء بالمحرجة- في التحديث المقبل الذي ستطرحه للنظام الجديد، وفي العادة تستغرق الشركة أسبوعين على الأقل لعلاج مثل هذه الثغرات الأمنية.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية