مايكروسوفت تطرح آوتلوك لآيفون وآيباد
آخر تحديث: 2013/7/17 الساعة 13:12 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/10 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الرئيس الفرنسي: سيكون من الخطأ الانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران دون أي بديل
آخر تحديث: 2013/7/17 الساعة 13:12 (مكة المكرمة) الموافق 1434/9/10 هـ

مايكروسوفت تطرح آوتلوك لآيفون وآيباد

مايكروسوفت تقول إن تطبيق آوتلوك ويب أب يملك نفس ميزات منصة آوتلوك عند الدخول إليها عبر المتصفح

أطلقت شركة مايكروسوفت الأميركية أمس نسختين من تطبيق "آوتلوك ويب أب" لجهازي شركة أبل: "آيفون" و"آيباد"، مستهدفة به بشكل خاص المؤسسات التي تملك اشتراكا في خدمة "أوفيس 365" المكتبية السحابية.

وأوضحت الشركة عبر مدونة خدمة "أوفيس 365" أن التطبيقان يملكان نفس المميزات المتوفرة على منصة البريد الإلكتروني عند الدخول إليها عبر المتصفح، إلا أن الهدف من التطبيقين هو تسهيل تجربة استخدام آوتلوك عبر جهازي آيفون وآيباد، حسب قولها.

ويوفر التطبيق للمستخدمين إمكانية تنظيم بريدهم الإلكتروني بسرعة وسهولة عبر تصنيف الرسائل داخل مجلدات محددة أو تحديدها كبريد مزعج أو بريد غير مرغوب فيه، ويحتوي أيضا على ميزة البحث الصوتي عن عناوين البريد الإلكتروني، كما يضم ميزة تتيح للمستخدمين جدولة الاجتماعات مع مستخدمين آخرين.

لكن موقع تيك كرنتش المعني بأخبار التقنية، ينتقد التطبيق المطروح بوصفه غير مكتمل الوظائف ولا يوازي بأي شكل تطبيق "آوتلوك" ضمن حزمة أوفيس التقليدية، معتبرا أنه نسخة مخفضة تركز على البريد الإلكتروني رغم أنه شديد الشبه بنسخة التطبيق الخاصة بويندوز 8.

ويتطلب استخدم التطبيق اشتراكا بخدمة أوفيس 365 المكتبية السحابية والذي يبلغ مائة دولار سنويا، وهو يرى أن ما يكروسوفت لا تريد بذلك أن تتيح التطبيق مجانا للمستخدمين لأن هذا سيقضي على الميزة الرئيسية التي تسوق بها حواسيب سيرفس آر تي.

واعتبر أنها تتبع سياسة الخيط الرفيع في تطبيقاتها لنظام "آي أو أس" الذي تطوره منافستها أبل، فهي من جهة تريد نقل منتجاتها إلى منصة جديدة وبذات الوقت لا تريد التأثير على منصاتها الخاصة، ولذلك فإذا أراد المستخدم الحصول على القوة الكاملة لتطبيقات أوفيس على حاسوب لوحي فعليه شراء واحد بنظام ويندوز 8/آرتي مثل حاسوب سيرفس، حسب تك كرنتش.

وتتوفر نسختا التطبيق -الذي يدعم اللغة العربية- مجاناً عبر متجر "آب ستور" لهواتف آيفون وحاسوب آيباد اللوحي.

المصدر : مواقع إلكترونية

التعليقات