يتمتع الهاتف الجديد بشاشة قياسها 6.4 بوصات كاملة الوضوح وبمقاومته للماء والغبار

كشفت شركة سوني اليابانية أمس الثلاثاء عن جهاز جديد من فئة هواتف "فابلت" التي تجمع بين كونها حاسوبا لوحيا وهاتفا ذكيا، حيث يصل قياس شاشته إلى 6.4 بوصات ويتميز بنحافته الفائقة وبمقاومته للماء والغبار بما يجعله الأول من فئته في هذا المجال.

وأطلقت الشركة اليابانية على الهاتف اسم "إكسبريا زد ألترا"، وكشفت عنه أمس خلال معرض "موبايل أسيا إكسبو" في مدينة شنغهاي الصينية بالتزامن مع حدث أقامته لهذا الغرض في العاصمة البريطانية لندن، وتصفه بأنه أنحف وأكبر هاتف ذكي بشاشة كاملة الوضوح (فل إتش دي) حيث تبلغ نحافته 6.5 ميليمترات، كما يتيمز بخفته حيث لا يتعدى وزنه 212 غراما.

ويعمل الهاتف بمعالج كوالكوم سنابدراغون 800 رباعي النوى بسرعة 2.2 غيغاهيرتز، وتديره بطارية بقوة ثلاثة آلاف ميلي أمبير، ويضم كاميرا خلفية بدقة ثمانية ميغابكسل لكن بدون ضوء فلاش، وفي ذلك تراجع عن مواصفات كاميرا هاتفها السابق "إكسبريا زد"، ذي الشاشة بقياس خمس بوصات حيث جاءت كاميرته بدقة 13ميغابكسل مزودة بفلاش.

إضافة إلى تلك المواصفات يتميز الهاتف بمقاومته للماء والغبار، وتقول الشركة إن بإمكانه تصوير الفيديو عالي الوضوح تحت الماء، كما أنه يدعم التصوير بتقنية المدى الديناميكي العالي (إتش دي آر) للصور والفيديو على حد سواء، ويتضمن نمطا آليا يتولى تفعيل التصوير بتقنية "إتش دي آر" مع تقليص الضوضاء عند الضرورة.

ويدعم الهاتف تقنية اتصالات الجيل الرابع (إل تي إي)، وتتيح شاشته المقاومة للخدوش (رغم أنها ليست من نوع غوريلا المستخدم في معظم الهواتف الذكية) استخدام أي نوع من أقلام الغرافيت للكتابة على سطحها على أن يزيد قطر رأس القلم عن واحد ملم، إلى جانب أقلام ستايلس المعروفة.

بقيت الإشارة إلى أن الهاتف يعمل بنظام التشغيل أندرويد جيلي بين، وسيطرح في الأسواق خلال الربع الثالث من هذا العام بثلاثة ألوان هي الأسود والأبيض والأرجواني، لكن الشركة لم تشر حتى الآن إلى سعره.

المصدر : مواقع إلكترونية