تسعى موتورولا لتطوير هواتف لا تعتمد على الطرق التقليدية للتحقق من هوية المستخدم (الأوروبية-أرشيف) 

كشفت شركة موتورولا المملوكة لشركة غوغل الأميركية أنها تعمل حاليا على تقنيات جديدة تمكن هواتفها من التحقق من هوية المستخدم دون الحاجة لاستخدام كلمة مرور.

وأوضح مدير الشركة التنفيذي دينيس ووديسايد في حديث له خلال مؤتمر "دي11" في مدينة كاليفورنيا الأميركية، أن التقنيات الجديدة تعتمد على استخدام تكنولوجيا الوشم الإلكتروني وتكنولوجيا الحبوب الإلكترونية.

ويتألف الوشم الإلكتروني من دارة إلكترونية مرنة يمكن تثبيتها على جسم المستخدم، حيث يمكن للهاتف أن يتصل مع الوشم الإلكتروني للتحقق من هوية صاحبه.

وتسعى موتورولا إلى استخدام هذه التقنية لتطوير هواتف لا تعتمد على الطرق التقليدية المتبعة هذه الأيام للتحقق من هوية المستخدم، بحيث يمكن أن يتعرف الجهاز على هوية مستخدمه بمجرد اقترابه منه.

وبحسب ريجينا دوغان نائب مدير موتورولا للأبحاث المتقدمة فإن هذه التكنولوجيا المصنعة من السيليكون، التي تستخدم دارات إلكترونية مرنة، موجودة حاليا ومصممة أساسا للاستخدامات الطبية.

وكانت شركة نوكيا الفنلندية قد أشارت سابقا إلى أنها بحثت إمكانية استخدام مثل هذه الوشوم الإلكترونية للتحقق من هوية المستخدم في هواتفها.

وتعمل موتورولا أيضا على اختبار التحقق من إمكانية استخدام الحبوب الإلكترونية القابلة للبلع والمصنعة من قبل شركة "بروتيوس ديجيتال هيلث" التي حصلت على موافقة "إدارة الغذاء والدواء الأميركية".

وهذه الحبوب مكونة من شريحة إلكترونية قابلة للبلع تستخدم بطارية تعمل بواسطة التحريض من حمض معدة المستخدم، ويمكن لها التقاط إشارات حيوية من جسم الانسان وإرسال إشارات محددة يمكن استخدامها من قبل هاتف المستخدم للتحقق من هويته.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية