آيباد ميني طرح بشاشة قياسها 7.9 بوصات بدقة 1024×768 بكسل

ذكرت شركة متخصصة في مجال تحليل أداء سوق الشاشات العالمي أن شركة أبل الأميركية ستطرح الجيل القادم من حاسوبها اللوحي المصغر "آيباد ميني" بشاشة "ريتينا" فائقة الوضوح خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وأوضح المحلل بشركة "ديسبلاي سيرتش"، ريتشارد شيم، أن أبل ستطلق تحديثين لأجهزتها، الأول خلال النصف الثاني من العام الجاري والثاني خلال الربع الأول من العام القادم. مشيرا إلى أن التحديث الأول يتعلق بشاشة فائقة الوضوح "ريتينا" لحاسوب آيباد ميني.

وكان المحلل الآخر بالشركة، بول سيمينزا، قال منتصف مارس/آذار الماضي إن شاشة آيباد ميني القادم ستكون بقياس 7.9 بوصات ولكن مع درجة وضوح أعلى وكثافة بكسلات أكبر من الموجود بالنسخة الحالية، بحيث تصل بالجهاز الجديد إلى 324 بكسل بالبوصة.

وكانت أبل طرحت آيباد ميني العام الماضي بشاشة قياسها 7.9 بوصات بدقة 1024×768 بكسل، وبمعالج ثنائي النواة من فئة "أي5" بسرعة غيغاهيرتز، مع ذاكرة وصول عشوائية (رام) بحجم 512 ميغابايت، وأصدرت منه نسختين واحدة بتقنية الاتصال اللاسكي "واي فاي" والثاني تضم -إلى جانب واي فاي- تقنية اتصالات الجيل الرابع (4جي) وبسعر يبدأ من 329 دولارا أميركيا تقريبا.

وبناء على توقعات المحللين فإن الشركة الأميركية ربما تكون قد قررت الاستجابة للانتقاد الذي وجه إلى آيباد ميني الأول بسبب عدم طرحه بشاشة "ريتينا" لكن من المستبعد أن تستجيب للانتقاد الآخر المتعلق بسعر الجهاز المرتفع، وذلك لأن الحاسوب حظي بإقبال شديد بمجرد طرحه بالأسواق رغم أنه أغلى أجهزة الحاسوب اللوحي الصغيرة المطروحة.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية