الهاتف يعتبر من هواتف الفئة المتوسطة رغم تمتعه ببعض التقنيات الخاصة بهواتف الفئة العليا للشركة

أطلقت شركة "إتش تي سي" التايوانية هاتفا جديدا يدعم شريحتي اتصال، يندرج ضمن فئة الهواتف متوسطة السعر رغم أنه يمتاز ببعض مواصفات هواتف الفئة العليا للشركة ذاتها.

فقد زودت الشركة الهاتف "إتش تي سي ديزاير 600" بمعالج رباعي النوى بسرعة 1.2 غيغاهيرتز وبنظام التشغيل "أندرويد جيلي بين"، كما زودته بتقنيات "إتش تي سي سينس 5" و"إتش تي سي بلينك فيد"، و"إتش تي سي بووم ساوند"، وهي تقنيات حصرية للشركة تتعلق بواجهة الاستخدام والشاشة والصوت على التوالي، وتم إطلاقها مؤخرا في هاتف "إتش تي سي ون" الذي يعد من أبرز هواتف الفئة العليا الموجودة في الأسواق حاليا.

ويتيح الهاتف التبديل بين الشريحتين بسهولة مع بقائهما فعالتين طوال الوقت، حيث يمكن للمستخدم استقبال مكالمة على إحدى الشريحتين في الوقت الذي يستخدم فيه الشريحة الأخرى.

ويأتي الهاتف بشاشة من الكريستال السائل قياسها 4.5 بوصات، وبكاميرا خلفية بدقة ثمانية ميغابكسلات وأمامية بدقة 1.6 ميغابكسل، ويتضمن تقنية إتش تي سي "فيديو هايلايتس" التي تتيح -حسب الشركة- إنشاء عرض احترافي مدته ثلاثون ثانية من الصور بواسطة الكاميرا الخلفية.

كما يتضمن الهاتف مكبري صوت أماميين "ستيريو"، مع مضخم مدمج، وتقنية "بيتس أوديو" لرفع درجة نقاء الصوت، وكذلك إمكانية عرض الفيديو بدقة الوضوح العالي. وسيتوفر الهاتف -حسب الشركة- في دول روسيا وأوكرانيا والشرق الأوسط وأفريقيا ابتداء من أوائل يونيو/حزيران.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية