التصميم الجديد لخدمة جيميل يركز بشكل كبير على تطوير صندوق الرسائل الواردة

أطلقت شركة غوغل الأميركية أمس الأربعاء تحديثا جديدا لخدمة البريد الإلكتروني التابعة لها "جيميل" أعادت من خلاله تصميم واجهة المستخدم مركزة بشكل أساسي على صندوق الرسائل الواردة.

وتشمل التعديلات واجهات "جيميل" لنسخة الويب الرئيسية وكذلك تطبيق الخدمة لنظامي "أندرويد" و"آي أو أس"، وقد حصل صندوق الرسائل الواردة على أكبر نصيب من التعديلات، إذ بات قادرا على ترتيب الرسائل وفقا لتصنيفات تلقائية بهدف ترتيبها وتسهيل الوصول إليها.

ويتيح التحديث للمستخدمين اختيار التصنيفات التي ستظهر بشكل تبويبات يصل عددها إلى خمسة، هي تبويب "رئيسي" ويحتوي على الرسائل الرئيسية القادمة من العائلة والأصدقاء وأصدقاء العمل، حسب الجهات التي يضمها المستخدم إلى هذه الفئات.

وتبويب "اجتماعي" الخاص بالرسائل القادمة من الشبكات الاجتماعية، وتبويب "ترويج" الخاص برسائل العروض والإعلانات، وتبويب "تحديثات" الذي يتضمن التحديثات المتعلقة بالفواتير القادمة وتأكيد الطلبات والمعلومات الجديدة بشأن الشحنات، وأخيرا تبويب "منتديات" الخاص برسائل المنتديات.

ولا يعتبر استخدام هذه التبويبات ملزما، إذ بإمكان المستخدم الرجوع إلى الطريقة التقليدية في أي وقت شاء، كما يمكن سحب الرسائل لنقلها من تبويب إلى آخر، وفي هذه الحالة "يتعلم" جيميل تلقائيا أن أي رسالة مستقبلية من هذا النوع يجب أن تظهر ضمن التبويب الذي وضعت فيه.

وبالنسبة للتغييرات التي طرأت على تطبيق الخدمة لنظامي "أندرويد" و"آي أو أس"، فستظهر للمستخدم عند فتح التطبيق الرسائل الموجودة في تبويب "رئيسي"، مع إمكانية التنقل إلى باقي التبويبات، كما يتضمن تحديث التطبيق على أندرويد إمكانية التنقل بين التبويبات والمجلدات الخاصة بالمستخدم عن طريق السحب من اليسار إلى اليمين لإظهار القائمة الخاصة بها، وهو الأسلوب المتبع في تطبيقات أندرويد الحديثة.

وستتاح التحديثات السابقة بالنسبة لنسخة الويب من بريد جيميل لجميع المستخدمين خلال الأسابيع القليلة القادمة بحيث يتم تفعيلها لهم بشكل تدريجي، أما بالنسبة لتطبيق الخدمة على نظامي أندرويد و"آي أو أس" فمن المنتظر أن يتوفر التحديث قريبا على متجري تطبيقات النظامين.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية