الشراكة تسمح بنشر مقاطع فيديو أثناء البث الحي لبرنامج أو مباراة (البوابة العربية للأخبار التقنية)

أعلن موقع "تويتر" الخميس عن برنامج شراكة جديد مع العشرات من وسائل الإعلام وقنوات البث التلفزيوني ودور النشر، أطلق عليه اسم "تويتر أمبلفاي".
 
والهدف من هذا البرنامج بحسب الشركة، هو إتاحة الفرصة لشركاء الموقع لنشر مقاطع فيديو في الزمن الحقيقي أثناء البث الحي لبرنامج أو مباراة ما، ضمن تغريداتهم لتصل إلى المتابعين مباشرة.

وتخطط شركة "تويتر" من خلال البرنامج الجديد لاستخدام خدماتها في تغذية الكم الهائل من التغريدات التي يتم تبادلها بين مستخدمي الموقع أثناء مشاهدة برامجهم التلفزيونية المفضلة، أو الأفلام أو حتى الأحداث العالمية.

وتتوقع الشركة أن يشارك هؤلاء المستخدمون مقاطع الفيديو التي ينشرها شركاؤها من قنوات البث ضمن الموقع لجذب مشاهدين جدد إلى ما يُبَث مباشرة.

شراكة
يشار إلى أن الشركة عقدت مسبقًا شراكة مع قناتي "إبسون" و"فورد فيوشن" الأميركيتين بحيث تنشر كلتاهما إعادة للقطات الرياضية الفورية لعشاق الرياضة الأميركيين، وذلك خلال البث الحي للفعاليات الرياضية.

وتعمل تويتر حاليًا على توفير مقاطع فيديو ضمن التغريدات لأشهر لقطات الإعادة وذلك عبر العديد من الحسابات التي تملكها شركة "سوني بكتشرز" و"إسبرينت" و"تاكو بيل"، وهو الأمر الذي قد يعتبره عشاق الرياضة ومتابعو قنوات البث التلفزيوني الأخرى أمرًا ذا قدرات هائلة من حيث إمكانية مشاركة ما يتابعونه على التلفاز مع أصدقائهم عبر الموقع.

وشملت الشراكة التي أعلنت عنها تويتر الخميس بعض القنوات الإخبارية، مثل قناتي بي.بي.سي أميركا، وفوكس، إضافة إلى قناة الطقس المشهورة "ويذر".

وفي هذا السياق، قال المدير في قسم الترويج للمحتوى والرعاية في "تويتر" غلين براون إن هذا النوع مما أسماه الرعاية الثنائية الشاشة أمر رابح، في إشارة منه إلى الشركاء، حيث إن البرنامج يوفر لمستخدمي الموقع المستهدفين استقبال المحتوى الذي يريدون في الوقت المناسب.

ترويج
وأضاف براون أن التغريدات التي ينشرها شركاء برنامج "تويتر أمبلفاي" وتظهر كتغريدات ترويجية، تمكن قنوات البث من الوصول إلى أكبر عدد ممكن من الجمهور وتفتح أمامها مسارات عمل جديدة.

وأشار إلى أن مُسوِّقي العلامات التجارية أصبح يمكنهم الآن -وللمرة الأولى- الحصول على أدوات مدمجة مع مختلف المنصات تسمح لم بالوصول إلى المحادثات والمناقشات الاجتماعية التي تنفعهم في التسويق وفي الوقت المناسب.

وعددت شركة تويتر أسماء بعض الشركاء ضمن برنامجها الجديد، مثل "بلومبرغ تي.في"،
و"كلير شانيل"، و"ديسكفري"، و"نيويورك ماغازين"، و"تايم إنك"، و"دبليو دبليو إي"، وغيرها من قنوات البث التلفزيوني.

يذكر أن إطلاق تويتر لبرنامج "تويتر أمبلفاي" سيتبعه فئة بطاقات تويتر جديدة تحت اسم "ليد جينريشون" ستسمح للعلامات التجارية والشركات بطلب معلومات الاتصال الأساسية الخاصة بمتابعيهم.

ويرى مراقبون أن شركة تويتر تستهدف عبر برامجها هذه المعلنين والمسوقين، سواء على نحو مباشر أو غير مباشر، بهدف زيادة رصيدها وأرباحها.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية