الحاسوب الجديد يأتي بوزن 1.28 كيلوغرام وسماكة 17.7 ملليمترا

كشفت شركة لينوفو الصينية النقاب عن حاسوب محمول يحمل الاسم "ثينك باد إكس230 أس" يعد من أنحف حواسيب الشركة وأخفها وزنا، ويعمل بالجيل الثالث من معالجات إنتل كور آي7.

وصنعت الشركة هيكل هذا الحاسوب ومراوح التبريد فيه من ألياف الكربون، وهو يعد أخف وزنا من حاسوبها فائق النحافة الذي طرحته العام الماضي "إكس230" حيث لا يزيد وزنه على 1.28 كيلوغرام، في حين كان وزن الأول 1.36 كيلوغرام، كما لا تتجاوز سماكته 17.7 ملليمترا.

ويضم الحاسوب ذاكرة وصول عشوائية بحجم 8 غيغابايت، ويأتي مع خيارين للتخزين الداخلي هما محرك الحالة المصمتة (أس أس دي) بسعة 240 غيغابايت، أو قرص صلب تقليدي (إتش دي دي) بسعة تيرابات.

كما أرفقت لينوفو قارئ بصمات مع الجهاز وكاميرا إنترنت تصور بدقة 720P، ويضم الحاسوب منفذي شاشة خارجية "في جي أي" وميني دسبلاي" ومنفذ الشبكة السلكية "لان" إلى جانب منفذي الناقل التسلسلي العام الجيل الثالث (يو أس بي 3.0) ويأتي مزودا بلوحة مفاتيح ذات إضاءة خلفية تملك لوحة لمسية تدعم الإيماءات.

ولم تذكر الشركة ما إذا كان الحاسوب الجديد يدعم اتصالات الجيل الرابع (4 جي إل تي إي) أسوة بالنموذج السابق "ثينك باد إكس 230" رغم أن إعلان الجهاز الذي يظهر على موقع لينوفو الصيني يشير إلى دعمه تقنية الجيل الثالث (3 جي).

ويعمل الحاسوب بنظام التشغيل ويندوز 8 ضمن شاشة قياسها 12 بوصة بدقة 768×1366 بكسل، ويتوقع أن يطرح بالسوق الصينية بسعر 7399 يوانا (1200 دولار أميركي).

المصدر : مواقع إلكترونية