رباط للرأس يقيس ويحسّن التركيز
آخر تحديث: 2013/5/16 الساعة 19:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/7/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/5/16 الساعة 19:33 (مكة المكرمة) الموافق 1434/7/7 هـ

رباط للرأس يقيس ويحسّن التركيز

المشروع حصد دعما بأكثر من 80 ألف دولار بعد مضي أقل من 48 ساعة على انطلاقه

طوّر فريق من الباحثين رباطا للرأس يستخدم تقنية متقدمة وتطبيقا للهاتف الذكي يتوافق مع نظامي أندرويد وآي أو أس يساعد مرتديه على تحسين معدل التركيز بقياس مدى تأثره بالبيئة المحيطة، وتقديم إرشادات مفيدة له.

ويساعد هذا الرباط -حسب المطورين- في حلّ مشكلة تواجه الكثيرين، كأن يصب الإنسان تركيزه على إتمام مشروع ما أو الدراسة لامتحان معين ثم ما يفتأ ذهنه يشرد، وهنا يأتي دور هذا الرباط ليعيد التركيز إلى صاحبه.

ويطلق المطوّرون على الرباط اسم "ميلون"، وهو عبارة عن أداة استشعار لاسلكية للدماغ تستخدم تقنية تخطيط كهربية الدماغ (أي أي جي) لقياس نشاط الدماغ، وتستشعر تركيز الشخص، وبناء على تلك المعطيات تقدم له معلومات مخصصة بشأن كيفية تحسين هذا التركيز.

ويوضح المطوّر المشارك للمشروع آري بارنيهاما، في مقطع فيديو على صفحة موقع كيك ستارتر لدعم المشاريع الناشئة، أن "ميلون" يتعلق بأخذ معلومات خفية -في هذه الحالة من الدماغ- ويحولها إلى شيء مرئي، ويساعد على تغيير السلوك بناء عليها.

وأثناء استغراق المستخدم في أي نشاط -من البرمجة إلى الرسم وممارسة الرياضة أو أي شيء آخر- فإن تطبيق الهاتف الذكي الذي يتواصل مع رباط الرأس لاسلكيا يخبر المستخدم عن مدى تركيزه وما يجب عليه فعله لتحسين ذلك.

ويطمح مطورو الأداة للحصول على تمويل بقيمة مائة ألف دولار للبدء بتصنيعها وذلك خلال فترة عرض المشروع على موقع كيك ستارتر التي تستمر 30 يوما بدأت يوم 14 مايو/أيار وتنتهي يوم 13 يونيو/حزيران، ورغم مضي يومين فقط على إدراج المشروع على ذلك الموقع فإنه تمكن من حصد أكثر من 82 ألف دولار.

المصدر : مواقع إلكترونية

التعليقات