صاروخ أنتاريس في موقع الإطلاق بجزيرة والوبس الأميركية ( الأوروبية)

قررت شركة تعاقدت معها إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لتزويد محطة الفضاء الدولية بالمؤن، إلغاء أول تجربة أمس السبت لإطلاق صاروخ جديد إلى الفضاء.

وقال مسؤولون إن إلغاء الإطلاق التجريبي لصاروخ محمل بشحنة إلى محطة الفضاء الدولية، جاء بسبب يوم ثانٍ من سوء الأحوال الجوية في موقع الإطلاق بجزيرة والوبس في الساحل الشرقي لولاية فيرجينيا.

وتقرر إطلاق الصاروخ "أنتاريس" التابع لأوربيتال ساينسيز في تمام الساعة الثامنة من مساء اليوم الأحد بتوقيت غرينتش.

وقالت ناسا في موقعها الإلكتروني إن "الرياح العاتية حملت مديري المهمة على إرجاء محاولة إطلاق صاروخ أنتاريس الخاص بشركة أوربيتال ساينسيز" أمس السبت، وأضافت أن سرعة الرياح في الأجواء العليا تتجاوز معايير السلامة المحددة.

وشركة أوربيتال ساينسيز التي تتخذ من فيرجينيا مقرا لها، هي إحدى شركتين أميركيتين تعاقدت معهما وكالة ناسا لتزويد محطة الفضاء الدولية بالطعام والإمدادات والمعدات العلمية لأفراد طاقمها الستة الذين يعيشون على متنها بعد خروج أسطول مكوك الفضاء من الخدمة عام 2011.

وتبلغ قيمة العقد المبرم بين ناسا وشركة أوربيتال ساينسيز للقيام بتلك المهمة من خلال ثماني رحلات بدءاً من عام 2016 زهاء 1.9 مليار دولار.

المصدر : وكالات