طرح أوفيس لنظامي أندرويد وآي.أو.أس
آخر تحديث: 2013/4/11 الساعة 15:26 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/4/11 الساعة 15:26 (مكة المكرمة) الموافق 1434/5/30 هـ

طرح أوفيس لنظامي أندرويد وآي.أو.أس

نسخة أوفيس لنظامي أندرويد وآي أو أس ستتيح قراءة المستندات مجانا وغير ذلك سيتطلب اشتراكا

كشف تقرير على موقع "زد نت" الإلكتروني المختص بأخبار التكنولوجيا أن شركة مايكروسوفت الأميركية تعمل على إصدار معدل من حزمة برامجها المكتبية "أوفيس" تحت اسم "جيميني" (Gemini) أي "الجوزاء"، وستكون إحدى نسخ هذا الإصدار المعدل موجهة للهواتف الذكية العاملة بنظامي أندرويد الذي تطوره شركة غوغل، و"آي أو أس" الذي تطوره شركة أبل.

وأوضح التقرير أن الإصدار المعدل سيتضمن ثلاث نسخ، الأولى خاصة بنظام "ويندوز بلو" وهي التحديث الكبير القادم لويندوز 8 المزمع الكشف عنه في وقت لاحق هذا العام، والنسخة الثانية هي لنظام "ماك" و"وويندوز فون"، في حين ستكون النسخة الأخرى لنظامي أندرويد وآي أو أس.

ويتوقع أن يشتمل الإصدار "جيميني" على تطبيقات معالج الكلمات "وورد" ومعالج الجداول الممتدة "إكسل" ومعالج العروض التقديمية "باور بوينت" وتطبيق تدوين الملاحظات "ون نوت"، على أن يتم إطلاق النسخة الأولى في شهر أكتوبر/تشرين الأول القادم، والنسخة الثانية في أبريل/نيسان 2014، والثالثة في أكتوبر/تشرين الأول 2014.

وحسب التقرير فإن قراءة المستندات فقط ستكون مجانية في النسخة الثالثة المخصصة لنظامي "أندرويد" و"آى أو أس"، في حين أن تعديل المستندات أو تأليف مستند جديد سيتطلب من المستخدم الاشتراك بخدمة "أوفيس 365" السحابية. كما أن التقرير لم يشر هل ستتوفر هذه النسخة الثالثة أيضا للحواسيب اللوحية العاملة بهذين النظامين أم أنها ستكون مقتصرة على الهواتف الذكية.

وكانت دراسات سابقة أشارت إلى أن مايكروسوفت تخسر مليارات الدولارات سنوياً لعدم طرحها نسخة من حزمة تطبيقات أوفيس لنظام "آي أو أس" بشكل خاص، وقدر محلل اقتصادي لدى مؤسسة مورجان ستانلي المصرفية قيمة الأرباح السنوية التي تخسرها الشركة لعدم توفيرها نسخة من برامج أوفيس تلائم هواتف آيفون وحواسيب آيباد اللوحية بمبلغ 2.5 مليار دولار.

يذكر أن السبب المتداول في أغلب التقارير التقنية عن تأخير طرح مايكروسوفت لنسخة أوفيس مخصصة لنظام "آي أو أس" هو اختلافها مع "أبل" بشأن نسبة الأرباح التي سيحصل عليها كل منهما بعد طرح التطبيق على متجر تطبيقات "آب ستور"، حيث تجد مايكروسوفت أن نسبة 30% التي تأخذها أبل من أرباح أي تطبيق مبالغ فيها.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية
كلمات مفتاحية:

التعليقات