أحد الهاتفين اللذين تحدث عنهما التقرير هو تحديث لهاتف آيفون 5 وسيحمل اسم آيفون 5أس

أشارت تقارير إخبارية من الصين إلى أن شركة أبل الأميركية ستطرح نسخة منخفضة التكلفة من هاتفها الذكي "آيفون" لبعض الأسواق وذلك في تأكيد لتقارير سابقة في هذا الشأن رغم نفي فيليب شيلر النائب الأول لرئيس التسويق العالمي في شركة أبل وجود أي خطوة مشابهة.

وكانت صحيفة تلغراف البريطانية نشرت على لسان شيلر أن شركته لن تطرح هاتفا رخيصا لمجرد طرح بدائل رخيصة للهاتف "آيفون"، إذ إن أبل دائماً ما تسعى إلى أن تكون منتجاتها بجودة عالية وتضم أفضل التقنيات، ولكن رغم ذلك التصريح فقد أشار موقع "أي أم أس ون" الصيني مؤخراً إلى أن شركة فوكسكون التايوانية -التي تملك مصانع في الصين- تعمل حالياً على صنع هاتفين جديدين لأبل.

وأوضح التقرير أن الشركة الصينية تعمل على صنع النسخة المنخفضة التكلفة من "آيفون" إلى جانب الهاتف "آيفون 5أس"، المنتظر أن يكون تحديثا للهاتف "آيفون 5" الذي طرحته أبل العام الماضي.

ومن الجدير بالذكر أن فوكسكون، التي هي بالأساس من الشركات الرائدة في مجال التصميم، تتولى تصنيع العديد من منتجات شركة أبل مثل آيفون وآيباد وآيبود إضافة إلى حاسوب شركة أمازون كيندل ومنصتي الألعاب "بلاي ستيشن 3" لشركة سوني و"ووي يو" لشركة نينتندو.

وحسب تقرير الموقع الصيني فإن "آيفون" الرخيص سيتوفر أولاً في الأسواق الصينية، دون ذكر لإمكانية طرحه في بقية الأسواق المشابهة حيث كانت صحيفة وول ستريت جورنال أشارت سابقاً إلى أن أبل ستستهدف أسواقا مثل الصين والهند والأسواق الناشئة بهذا الهاتف.

كما كشف أن الهاتفين سيعلن عنهما في أغسطس/آب القادم حيث سيتم إطلاق آيفون منخفض التكلفة جنباً إلى جنب مع  "آيفون 5أس" الذي سيطرح بنسخة عالمية تناسب جميع ترددات شبكات اتصالات الجيل الرابع العاملة بمعيار اتصالات "أل تي إي" (LTE).

يذكر أن تقارير إخبارية سابقة كانت أشارت إلى انتهاء أبل من تطوير أول نسخ المعالج أي7 (A7) الذي يتوقع أن يتزود به آيفون 5أس، في حين أشارت تقارير أخرى إلى أن النسخة المنخفضة التكلفة من آيفون ستكون متاحة مقابل 300 دولار أميركي.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية