هاينز خلال استعراضه مزايا نظام بلاكبيري 10 في يناير/كانون الثاني الماضي (الفرنسية-أرشيف)

قال الرئيس التنفيذي لشركة بلاكبيري الكندية، ثورستن هاينز، إن شركة أبل الأميركية أصبحت أقل إبداعاً فيما يتعلق بتحديث سلسلة هواتفها آيفون وتحديداً واجهة المستخدم، مشيدا في الوقت ذاته بواجهة المستخدم في هاتف بلاكبيري التي رأى أنها تفوقت عليها كثيرا.

وأضاف هاينز في حوار مع صحيفة "فايننشال رفيو" الأسترالية أنه بالرغم من "العمل الرائع" الذي قامت به أبل بإدخالها الأجهزة الذكية التي تعمل باللمس إلى الأسواق، وتصميم هاتف آيفون وواجهة المستخدم الخاصة به، فإن هذه سوق متسارعة تتزايد فيها الحاجة إلى الإبداع والابتكار، وواجهة المستخدم في آيفون لا زالت كما هي منذ خمس سنوات.

وأكد أن شركته قدمت في نظام التشغيل الجديد بلاكبيري 10 واجهة مستخدم عملية بشكل أكبر مما فعلته أبل، وقد تفوقت على واجهة المستخدم في آيفون في عدة نقاط أبرزها تشغيل أكثر من تطبيق في الوقت نفسه.

وقال إنه منذ طرح نظام بلاكبيري 10 دخلت الشركة في منافسة قوية مع بقية الشركات، وهي تسعى إلى الفوز بها "لذا لن نقف عند ما طورناه في نظامنا الأخير".

وكانت "بلاكبيري" كشفت رسمياً في يناير/كانون الثاني الماضي عن نظامها "بلاكبيري 10" وأولى الهواتف العاملة به، وهما "بلاكبيري زد 10" المتوافر حاليا في الأسواق و"بلاكبيري كيو 10".

من ناحية أخرى كشف هاينز عن أنه لا نية لشركته للدخول حاليا في سوق الحواسيب اللوحية بجهاز جديد، معترفاً بفشل حاسوب الشركة اللوحي الحالي "بلاي بوك" الذي قال إنهم تسرعوا حين طرحوه دون العديد من المميزات.

وأشار هاينز إلى أن أبل حالياً هي التي تسيطر على تلك الفئة في سوق الأجهزة الذكية، وأن منافستها تحتاج لتطوير جهاز قوي قادر على جذب انتباه المستهلكين.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية