أبل قد توقف بيع هواتف آيفون في البرازيل أو تتوصل إلى اتفاق مع مالكة العلامة التجارية هناك (رويترز-أرشيف)

من المنتظر أن تفقد شركة أبل الأميركية حق استخدام علامتها التجارية "آيفون" في البرازيل بعدما تقدمت شركة إلكترونيات برازيلية بدعوى هناك بحجة أن حقوق ملكية هذه العلامة التجارية -التي باتت مرتبطة باسم هاتف أبل الذكي الشهير- تعود إليها قبل أن تبدأ أبل باستخدامها.

وذكرت وكالة رويترز نقلا عن مصدر وصفته بالمطلع على فحوى القرار الذي من المنتظر أن يصدره المعهد البرازيلي للملكية الفكرية، أن شركة "آي جي بي إليكترونيكس" البرازيلية كانت تملك هذه العلامة التجارية (آيفون) منذ عام 2000 أي قبل وقت طويل جدا من بدء أبل باستخدامها.

لكن رغم امتلاك الشركة البرازيلية تلك العلامة التجارية فإنها لم تبدأ باستخدامها بشكل فعلي إلا في ديسمبر/كانون الأول الماضي عندما أطلقت سلسلة هواتف "أندرويد" باسم "آيفون" مما يشير إلى أنها محاولة منها لضخ قوة أكبر في الشكوى التي طرحتها أمام المعهد هناك.

وأوضحت رويترز أن من المنتظر أن يصدر المعهد البرازيلي للملكية الفكرية قراره القاضي بمنع أبل من حق استخدام اسم "آيفون" في البرازيل يوم 13 فبراير/شباط الجاري، ويحق لأبل عندئذ الاعتراض على هذا القرار.

وكانت شركة "آي جي بي" قالت أمس في مقابلة مع موقع "بلومبيرغ" الأميركي المختص بالأعمال إنها راغبة في مناقشة بيع حقوق استخدام العلامة التجارية "آيفون" إلى أبل وذلك قبل وقت قصير من نشر الوكالة الخبر المتعلق بهذا القرار.

ويبدو أن الشركة البرازيلية تطمح أن تحصل من أبل على مبلغ مشابه لما حصلت عليه شركة صينية العام الماضي عندما باعت حق استخدام علامة "آيباد" التجارية التي كانت تملكها في الصين إلى شركة أبل مقابل 60 مليون دولار.

ويرى موقع تيك كرنتش المختص بأخبار التكنولوجيا أن شركة "آي جي بي" تلعب أوراقها بحكمة، مستهدفة أبل في واحدة من أبرز أسواق المنطقة نموا بالنسبة إليها، وكان الرئيس التنفيذي لأبل تيم كوك قال العام الماضي إن شركته ترى في البرازيل "فرصة عظيمة"، وإن البلد تعكس بطرق عديدة المناخ الاقتصادي في الصين، والتي تشكل على نحو متزايد أهمية كبيرة لأبل.

ومن المستبعد أن توقف أبل بيع هواتف آيفون في البرازيل، لكن من المرجح إما أن تستأنف قرار المعهد البرازيلي للملكية الفكرية وإما تسعى لشراء العلامة التجارية من "آي جي بي"، رغم أن الحل الأخير قد يفتح الباب أمام ظهور دعاوى أخرى تتعلق بعلامات أبل التجارية في أسواق دولية رئيسية.

المصدر : مواقع إلكترونية,رويترز