لم تذكر التقارير قيمة صفقة الاستحواذ لكن يتوقع أنها لن تقل عن خمسين مليون دولار

كشفت تقارير إخبارية أن موقع التدوين المصغر "تويتر" استحوذ على شركة "بلوفين لابز" المتخصصة بإجراء التحليلات الاجتماعية لبرامج التلفاز.

وتشتهر بلوفين لابز -التي تأسست عام 2008- بإصدار تقارير دقيقة لأكثر البرامج التي تم التحدث عنها وتداولها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح موقع "بيزينس إنسايدر" الإخباري نقلا عن مصدر وصفه بالمطلع أن صفقة الاستحواذ تلك يعتقد أنها الأكبر في تاريخ "تويتر"، وذلك دون أن يكشف بالضبط عن مبلغ الصفقة التي يتوقع أن تكلف ما بين خمسين ومائة مليون دولار، خاصة أن شركة التحليلات تلك تساوي قيمتها السوقية حاليا 20.5 مليون دولار.

وتعكس صفقة الاستحواذ هذه مدى اهتمام مسؤولي "تويتر" بدخول سوق التحليلات الاجتماعية المتخصصة بالتلفاز، وهو الأمر الذي يطور من أداء الموقع في هذه السوق، خاصة بعد أن قام بإبرام شراكة مع شركة "نيلسن" للأبحاث في ديسمبر/كانون الأول الماضي لإنتاج أول تقييمات اجتماعية متخصصة في هذا المجال.

وكانت مجلة "آد إيج" المختصة بأخبار التسويق والإعلام وصفت موقع "تويتر" بأنه دليل اجتماعي للتلفاز، بسبب كثرة تغريدات المستخدمين حول ما يحدث على شاشة التلفاز وما يحبونه وما يكرهونه.

وأصدر فرع "تويتر" في المملكة المتحدة قبل أيام تقريراً بشأن كيفية تفاعل مستخدمي تويتر مع التلفاز، أوضح مدى نجاح تويتر في مجال إصدار تقييمات لبرامج التلفاز على أساس ردود أفعال مستخدميه تجاهها، وأن موقع التدوين المصغر يشهد أربعمائة مليون تغريدة يومياً تقريباً.

وكان يوم الأحد الماضي شاهداً على مدى فاعلية تويتر في هذا المجال بين بقية مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشار تقرير لموقع "ماركت لاند" إلى أن 50% من إعلانات ليلة دوري كرة القدم الأميركي تناقل المستخدمون الحديث بشأنها في "تويتر" مقابل 8% في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وتجدر الإشارة إلى أن صفقة استحواذ "تويتر" عام 2011 على منصة "تويت ديك" لإدارة حسابات المواقع الاجتماعية هي الصفقة المعلنة الأكبر حتى الآن في تاريخ موقع التدوين المصغر، حيث بلغت كلفتها أربعين مليون دولار.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية