إتش.تي.سي تكشف رسميا عن هاتف "ون"
آخر تحديث: 2013/2/20 الساعة 14:22 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/2/20 الساعة 14:22 (مكة المكرمة) الموافق 1434/4/10 هـ

إتش.تي.سي تكشف رسميا عن هاتف "ون"

هاتف إتش.تي.سي الجديد يتمتع بشاشة ذات كثافة نقطية تفوق بكثير شاشة ريتنيا من أبل (الأوروبية)

كشفت شركة "إتش.تي.سي" التايوانية المتخصصة في صناعة الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية، رسميا عن هاتفها الذكي الجديد "وَن" (ONE)، وذلك خلال مؤتمرين أقيما بالتزامن في مدينتي نيويورك الأميركية ولندن البريطانية.

وقدم المدير التنفيذي للشركة بيتر شو الهاتف المصنوع من الألمنيوم والذي يملك شاشة بقياس 4.7 بوصات وبدقة 1920×1080 بكسل بمعدل 468 بكسل في البوصة، مما يجعل دقتها أعلى بكثير من دقة شاشة ريتينا التي تشتهر بها أجهزة شركة أبل الأميركية والتي يبلغ معدل أعلى دقة لها 326 بكسل في البوصة.

ويأتي الهاتف مزودا بمعالج رباعي النواة من نوع "سناب دراغون 600" لشركة كوالكوم، بسرعة 1.7 غيغاهيرتز مع ذاكرة وصول عشوائية بحجم 2 غيغابايت، ويملك بطارية بسعة 2300 ميلي أمبير/ساعة.

ويعمل الهاتف بواجهة محدثة تماماً من تطوير الشركة التايوانية وهي واجهة "سنس" (Sense) المبنية على نظام غوغل آندرويد، وسيطرح بسعتي تخزين الأولى 32 غيغابايت والثانية 64 غيغابايت، مع إمكانية زيادة السعة عبر بطاقة ذاكرة خارجية (Micro SD).

وتحمل الواجهة المحدثة خدمة جديدة على هواتف الشركة وهي "بلينك فيد" (BlinkFeed) التي توفر لمستخدمي الهاتف محتوى إخباريا من نحو 1400 شريك إعلامي للشركة، كما تتيح للمستخدم تخصيصها حسب رغبته لجلب المحتوى المرغوب فيه فقط.

واستعرضت الشركة تقنية جديدة بديلة للميغابكسل لقياس جودة الكاميرا، حيث زودت الهاتف بكاميرا خلفية بدقة "ألترابكسل" (UltraPixel) التي تستوعب -حسب إتش.تي.سي- إضاءة أكثر بـ300%، وتقدم صور بتقنية المجال الديناميكي العالي (HDR) أفضل للفيديو أو التصوير الثابت. أما الكاميرا الأمامية فهي بدقة 2.1 ميغابكسل.

وسيدعم هاتف "ون" ميزة جديدة من الشركة هي "بوم ساوند" (BoomSound) التي توفر صوتا نقيا وقويا عبر مكبري صوت مزدوجين في الهاتف، وسيدعم تلك الميزة التطبيق الجديد لتشغيل الموسيقى الذي أصبح بإمكانه جلب كلمات الأغاني ومعلوماتها من الخدمات السحابية.

وبدأت الشركة في تلقي طلبات الشراء المسبق للهاتف قبل طرحه المتوقع آخر مارس/آذار القادم في ثمانين دولة حول العالم، من بينها أسواق الشرق الأوسط.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

التعليقات