دقة شاشة كيندل بايبروايت الحالي تبلغ 212 بكسلا/بوصة (أسوشيتد برس-أرشيف)

تحضر شركة أمازون الأميركية لإطلاق الجيل التالي من قارئها الإلكتروني "كيندل بايبروايت" في الربع الثاني من العام المقبل، والذي سيتضمن شاشة ذات كثافة نقطية عالية تبلغ 300 بكسل/بوصة، لتستعيد بذلك المنافسة مع شاشة أجهزة أخرى مثل جهاز شركة "كوبو" الكندية، حسب موقع تك كرنتش المعني بأخبار التقنية.

ويشير الموقع إلى أنه عاين نموذجا أوليا من هذا القارئ الإلكتروني يتضمن -إلى جانب دقة الشاشة- عددا من التحسينات في مجال العتاد، أبرزها استدارة حواف الشاشة مع الجهاز، واستخدام الزجاج اللامع بدلا من البلاستيك، مع الاحتفاظ بوزن أخف من الجهاز الحالي.

يذكر أن قارئ الكتب الإلكتروني الحالي "كيندل بايبروايت" يملك شاشة بدقة 212 بكسل/بوصة، وهي لا تقارن بدقة شاشة جهاز "أورا إتش.دي" لشركة كوبو التي تصنع شاشات "بيرل إي إنك" لأجهزة أمازون وكوبو على حد سواء، حيث طرحت نسخا محدودة منه بدقة 265 بكسلا/بوصة.

وقد أثار طرح شركة كوبو الجهاز المذكور بشاشة ذات دقة أعلى بكثير من دقة شاشة "بايبروايت" حفيظة أمازون التي ربما قررت أن تستعيد السبق في هذا المجال بطرح القارئ الإلكتروني المقبل
-الذي يحمل الاسم الرمزي آيس واين- بشاشة ذات دقة 300 بكسل/بوصة.

ويشير موقع تك كرنتش إلى أنه لا توجد تحسينات جوهرية على البرامج المرفقة بالقارئ الإلكتروني آيس واين، لكن سيتم تعديل قياسها للاستفادة من الدقة الجديدة. كما تعمل الشركة على ابتكار خط جديد مصمم خصيصا لجهازها يوفر إمكانات أفضل للقراءة من الخطوط المستخدمة حاليا، ويعمل على انسيابية الخط باستخدام الوصلات.

وستعمل جوانب الجهاز بحد ذاتها عمل الأزرار على نحو ما، فعوضا عن الأزرار التقليدية في حواسيب كيندل السابقة ستستجيب جوانب القارئ الجديد للضغط بحيث تتيح للمستخدم على سبيل المثال قلب صفحات الكتاب الإلكتروني دون أن يضطر للنقر بأصبعه على منطقة "الصفحة التالية" على شاشة الجهاز.

إضافة إلى ذلك، ستزود الشركة القارئ بمستشعر للضوء في الزاوية العليا يوائم درجة إضاءة الشاشة حسب إضاءة الغرفة، لكن موقع تيك كرنتش ينبه إلى أن المواصفات السابقة هي لنموذج أولي، وقد تتغير عند طرح النسخة النهائية للجهاز.

المصدر : مواقع إلكترونية