المسابقات العربية التقنية تساهم في بناء قادة تقنيين تتكالب الشركات على استقطابهم (البوابة العربية للأخبار التقنية-أرشيف)

تنطلق نهاية الأسبوع الجاري في منتجع شرم الشيخ المصري فعاليات الدورة الـ16 للمسابقة العربية للبرمجيات لطلاب الجامعات بمشاركة 120 فريقا جامعيا من 12 دولة عربية.

وستبدأ فعاليات المسابقة الخميس المقبل وتنتهي الأحد 24 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وسيشارك فيها فرق من ستين جامعة عربية من مصر والمغرب وتونس وليبيا والأردن وفلسطين ولبنان وسوريا والكويت والإمارات وعُمان وقطر، وهي المسابقة التي تنظمها الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا بمصر ويتأهل الفائزون فيها للمشاركة بالمسابقة الدولية للبرمجيات.

وأوضح رئيس الأكاديمية إسماعيل عبد الغفار أن المسابقة الدولية للبرمجيات -والتي اختيرت الأكاديمية لتكون المركز الإقليمي لها بالمنطقة العربية وشمال أفريقيا- تعد أقدم مسابقة دولية في برمجة الحاسبات حيث بدأ تنظيمها عام 1970 تحت إشراف المنظمة الدولية لعلوم الحاسوب، وتتأهل الفرق الثلاثة الفائزة فيها للمشاركة بالمسابقة الدولية.

من جانبه قال المدير الإقليمي للمسابقة العربية أسامة إسماعيل، في بيان، إن مسابقة هذا العام تعد الأكبر من حيث عدد الفرق والطلاب المشاركين، مشيرا إلى أهمية المسابقة في خلق جيل قيادي بمجال تكنولوجيا المعلومات من الطلاب الذين تتنافس كبرى الشركات على استقطابهم للعمل بها.

وأوضح مستشار رئيس الاتحاد الدولي للمسابقة وزير التعليم المصري الأسبق، يسري الجمل، أن هذه النوعية من المسابقات تنمي مهارات الإبداع والابتكار والعمل الجماعي، وتظهر قدرات التسابق بالعمل تحت ضغوط الوقت المتاح والمنافسة القوية لحل معضلة حياتية باستخدام المنطق والتخطيط وإعداد إستراتيجية الحلول الممكنة، على حد تعبيره.

ويشارك بالمسابقة الدولية سنويا ما يزيد على 25 ألف متسابق من نحو 2300 جامعة حول العالم، وقد فاز فريق كلية الهندسة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا بلقب "بطل أفريقيا والشرق الأوسط" في نهائيات المسابقة التي أقيمت العام الماضي بجامعة سانت بطرسبرغ  الروسية التي من المقرر أن تستضيف المسابقة الدولية مجددا هذا العام.

المصدر : الألمانية