برأى شيرلند فإن على مايكروسوفت التخلص من إكس بوكس لأن المستثمرين يدركون أنه مضيعة لأموالهم وكالخروف الأسود بين القطيع (رويترز-أرشيف)

يعتبر نظام تشغيل "أندرويد" الذي تطوره شركة غوغل الأميركية أكثر ربحية بالنسبة لشركة مايكروسوفت مما تحققه منتجاتها "سكايب" و"ويندوز فون" و"إكس بوكس" مجتمعة، وفقا للمحلل بشركة نومورا، ريك شيرلند، الذي يرى أنه آن الأوان للتخلص من إكس بوكس.

فشركة مايكروسوفت تكسب ملياري دولار سنويا من براءات الاختراع الحصرية التي ترخصها لنظام أندرويد وحده، وفق موقع "بيزنس إنسايدر" الأميركي المعني بأخبار التكنولوجيا والأعمال، ويقدر شيرلند أن لهذا الرقم هامش ربح يصل إلى 95%.

وهي أرباح تحققها الشركة دون جهد اعتمادا على نجاح نظام تشغيل منافس ما يزال ينمو بسرعة كبيرة.

في المقابل يقدر شيرلند أن مايكروسوفت تخسر 2.5 مليار دولار سنويا في تطوير "سكايب" و"ويندوز فون" و"إكس بوكس" ونظرا لأن الشركة تصدر تقرير الأرباح والخسائر التشغيلية لوحدتي الترفيه والأجهزة مجتمعتين -واللتين تضمان سكايب وويندوز فون وإكس بوكس وبراءات الاختراع المرخصة لأندرويد- فإن تلك الخسائر تظل مخفية بشكل فعال.

ولذلك فإنه يرى أن على مايكروسوفت التخلص من إكس بوكس، لأن المستثمرين سيدركون في النهاية أنه مضيعة لأموالهم وأنه كالخروف الأسود بين قطيع منتجاتها.

لكن من ناحية أخرى فقد يكون لمنصة إكس بوكس مجال للربح على المدى الطويل والذي ما يزال غير مدرك كليا في الوقت الحالي بحيث يجعلها تبدو كمنصة خاسرة، وفقا لما يراه الموقع الإلكتروني لمجلة الأعمال "فوربس".

ويوضح الموقع أن مايكروسوفت لطالما رغبت بالاستحواذ على غرفة المعيشة في المنزل، لهذا لم يأت إكس بوكس ليكون منصة ألعاب فقط وإنما كنظام ترفيه منزلي متعدد الأغراض. ومنصة التشغيل الجديدة "إكس بوكس ون" هي أقرب ما وصلت إليه مايكروسوفت لتحقيق ذلك.

لكن المشكلة تكمن في صعوبة تحقيق ذلك بسبب المنافسة الشديدة بالسوق، ولأن خلق بيئة ترفيهية متكاملة يعني أن تكون كامل الأجهزة بالمنزل ذات منصة واحدة ومن تطوير الشركة ذاتها، وهو ما يصعب تحقيقه حاليا حتى لو كان أحد عناصر التسويق لهذه المنتجات هو أنها ستتواصل معا لتجعل من حياة المستهلك أسهل.

لكن في النهاية، يرى موقع فوربس، أن مايكروسوفت شركة ذات رؤية، وهي تملك العديد من الخدمات والبرامج والأجهزة التي تحتاج إلى ربطها معا، وقد يكون إكس بوكس ون هو السبيل الوحيد لها لتحقيق ذلك على المدى الطويل حتى لو كان يعني ذلك تمويل هذا المخطط من مشاريع ناجحة.

المصدر : مواقع إلكترونية