نوكيا قالت إنها ستركز على تطوير هواتف "آشا" الرخيصة الثمن (أسوشيتد برس-أرشيف)

أعلنت شركة نوكيا الفنلندية أنها ستوقف مع نهاية هذا العام الدعم الذي توفره لنظامي "سيمبيان" و"ميغو" اللذين لا يزال يعمل بهما عدد من هواتف الشركة بحيث لا يعود بإمكان مطوري التطبيقات وضع تطبيقاتهم على متجر "أوفي ستور" المخصص للهواتف العاملة بهذين النظامين.

لكن الشركة أوضحت أنها تعتزم الإبقاء على التطبيقات القديمة المخصصة للنظامين إلى جانب مجموعة التطبيقات التي سيتم إطلاقها قبل الأول من يناير/كانون الثاني القادم، ولن توقف عملية تثبيت أو شراء تلك التطبيقات رغم إيقاف دعم تلك الأنظمة.

وقالت إن مطوري التطبيقات المتوفرة للنظامين والمتاحة عبر متجر "أوفي ستور"، سيحصلون على كامل أرباحهم من تلك التطبيقات حتى بعد موعد إيقاف دعم تلك الأنظمة.

وتعد خطوة إيقاف دعم نظامي التشغيل متوقعة من جانب "نوكيا"، خاصة عقب توقف عملية تطوير إصدارات جديدة من النظامين، وتبني منصة "آشا" الجديدة، وكذلك العمل على نظام ويندوز فون 8 الذي تطوره شركة مايكروسوفت الأميركية.

يذكر أن نوكيا أطلقت منتصف العام الجاري منصة "آشا" الجديدة، وهي المنصة التي تزود بها الشركة مجموعة هواتفها المنخفضة التكلفة في سلسلة "آشا" التي تستهدف بها الأسواق الناشئة بشكل خاص.

أما آخر نسخ نظام "سيمبيان" فطورت العام الماضي بالتزامن مع إطلاق أولى "هواتف الكاميرا" من الشركة الفنلندية وهو الهاتف "بيورفيو 808" الذي زود بالإصدار S60 من النظام، في حين أوقفت "مؤسسة لينوكس" تطوير نظام "ميغو" لتوجه تركيزها على تطوير نظامي "تايزن" و"سيل فيش".

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية