قراصنة الإنترنت استغلوا ثغرة خطيرة في الإصدارين 8 و9 من إنترنت إكسبلورر

أعلنت شركة مايكروسوفت الأميركية للبرمجيات أنها ستطرح هذا الأسبوع ثماني حزم تحديث جديدة لعلاج ثغرات أمنية مهمة في نظام تشغيل ويندوز ومتصفح إنترنت إكسبلورر.

وذكر خبراء في مجال أمن المعلومات أن هذه الثغرات يتم استغلالها بواسطة قراصنة الإنترنت لشن هجمات ضد مستخدمي الحاسوب في اليابان وتايوان.

وأكد المسؤول بشركة مايكروسوفت، داستن تشايلدز، أن "حزمة التحديث المهمة لمتصفح إكسبلورر ستكون بمثابة حزمة تراكمية لعلاج المشكلة الأمنية التي تم الكشف عنها في المذكرة التحذيرية رقم 2887505".

وكانت مايكروسوفت قد أعلنت في 17 سبتمبر/أيلول الماضي أن قراصنة الإنترنت يستغلون ثغرة أمنية خطيرة في الإصدارين 8 و9 في برنامج المتصفح، مشيرة إلى أن الثغرة موجودة في جميع إصدارات إنترنت إكسبلورر بدءا من  الإصدار السادس الذي صدر قبل 12 عاما وانتهاء بالإصدار الأحدث رقم 11.

وذكرت مجلة "كمبيوتر وورلد" الأميركية على موقعها الإلكتروني أن شركات أمن المعلومات رصدت هجمات تستهدف منظمات يابانية وتايوانية منذ يوليو/تموز الماضي.

ومن المقرر أن تطرح مايكروسوفت حزم التحديث الجديدة غدا الثلاثاء، وينصح الخبراء المستخدمين بضرورة تحميلها بمجرد نزولها.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية