كندا تحتضن أول صراف آلي لعملة بِتْكُويْن
آخر تحديث: 2013/10/30 الساعة 15:31 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/10/30 الساعة 15:31 (مكة المكرمة) الموافق 1434/12/26 هـ

كندا تحتضن أول صراف آلي لعملة بِتْكُويْن

العديد من الأشخاص اصطفوا أمام أول جهاز صراف آلي في العالم لعملة بتكوين عند افتتاحه (رويترز)

احتضن مقهى إسبريسو في مدينة فانكوفر بإقليم "بريتيش كولومبيا" الكندي أول جهاز صراف آلي (ATM) في العالم لعملة بِتْكُويْن الرقمية الافتراضية، وقد اصطف العديد من الناس أمام الجهاز إما لاستبدال رصيدهم من عملات بتكوين بنقود فعلية أو لإيداع نقود لشراء عملات بتكوين.

وبتكوين هي عملة رقمية افتراضية يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى كالدولار أو اليورو لكنها تختلف عنهما بأنها إلكترونية بالكامل أي ليس لها وجود فيزيائي، فهي تُتَداول فقط عبر الإنترنت كما لا توجد هيئة تنظيمية مركزية تقف خلفها، لكن يمكن استخدامها كأي عملة أخرى في الشراء عبر الإنترنت أو حتى تحويلها إلى عملات تقليدية.

وقد ارتفعت قيمة عملة بتكوين بشكل كبير من 13 دولارا في يناير/كانون الثاني الماضي إلى مبلغ قياسي وصل إلى 266 دولارا في أبريل/نيسان وذلك مع تحول أعداد أكبر من رجال الأعمال والمستهلكين لاستخدام هذه العملات في عمليات الشراء والبيع الإلكتروني عبر الإنترنت.

كما أن بعض المستثمرين يعاملون "بتكوين" كالذهب، حيث يستخدمونها للتحوط ضد تقلبات العملة والمضاربة على ارتفاعها.

التعامل مع الجهاز يتم عن طريق مسح بصمة اليد (رويترز)

واقد افتتح جهاز الصراف الآلي "كيوسك" -الذي يبدو مثل أي صراف آخر لكن مع وجود ماسح ضوئي لليد وللباركود- أمس الثلاثاء، ومع انتصاف النهار كان الناس يصطفون في طابور لاستبدال عملات بِتْكُويْن الافتراضية بنقود فعلية أو إيداع نقود لشراء مزيد من عملات بِتْكُويْن.

ويقول الرئيس التنفيذي لشركة "روبوكوين" الأميركية، جوردان كيلي -وهي شركة تصنع أجهزة الصراف الآلي- إن استخدام "كيوسك سهل مثل التقدم نحو الجهاز ومسح يدك وإيداع بعض النقود وشراء بِتْكُويْن"، مضيفا أنه بهذه الآلية فإن أي عملية صرف قد تستغرق يومين على الإنترنت لا تحتاج سوى دقيقتين مع هذا الجهاز.

وتبلغ قيمة عملة بتكوين حاليا 210 دولارات، ويمكن تحويلها دون المرور بوساطة البنوك ودون وجود أي رسوم تحويل أو المرور عبر أي جهات وسيطة من أي نوع، ويمكن بعد ذلك استخدامها لشراء المنتجات أو الخدمات عبر الإنترنت أو حتى بعض المتاجر المختارة بما فيها مقهى "وايفز كوفي" الذي يحتضن جهاز الصراف الآلي المذكور.

وباستخدام هذا الصراف الآلي يجب على الشخص إجراء مسح ضوئي ليده بوضعها على شاشة الجهاز للتأكد من الهوية، ثم يحدد العملية التي يريد تنفيذها، وفي حال أراد شراء بِتْكُويْن يتم تخزينها في محفظته الإلكترونية على هاتفه الذكي. ويقيد النظام عملية تحويل العملات بحد أقصى ألف دولار يوميا في محاولة لمنع غسيل الأموال وأي شكل آخر من أشكال الاحتيال.

أحد المطاعم الأميركية يضع إعلانا بأنه يقبل التعامل بعملة بتكوين (رويترز-أرشيف)

وتقول شركة "بتكوينيكاس" -وهي المسؤولة محليا عن تشغيل جهاز الصراف الآلي المذكور- إنها ستفتتح أربعة أجهزة "كيوسك" أخرى في أنحاء مختلفة من كندا في ديسمبر/كانون الأول القادم. كما يؤكد كيلي أنه بحلول نهاية هذا العام ستنتشر هذه الأجهزة بكافة أنحاء كندا، وبحلول نهاية العام 2014 ستنتقل إلى كافة أرجاء العالم بما فيها الولايات المتحدة.

وتعتبر شركة "روبوكوين" أن كندا هي المكان المثالي لإطلاق أجهزة "كيوسك" نتيجة العدد الكبير من مستخدمي هذه العملة خاصة في فانكوفر، ووجود رقابة أقل صرامة مما هي في الولايات المتحدة حيث تراقب هيئات مكافحة غسيل الأموال عمليات تجارة عملة بتكوين، في حين أن كندا لا تعترف بهذه العملة وبالتالي فإن هيئات مكافحة غسيل الأموال لا تراقب عمليات التجارة بها.

المصدر : رويترز

التعليقات