مبيعات الحواسيب اللوحية ستفوق المحمولة
آخر تحديث: 2013/1/9 الساعة 16:15 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2013/1/9 الساعة 16:15 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/27 هـ

مبيعات الحواسيب اللوحية ستفوق المحمولة

مبيعات الحواسيب اللوحية ستتخطى 240 مليون وحدة هذا العام مقابل 207 ملايين للحواسيب المحمولة (الفرنسية-أرشيف)

نشرت شركة الاستشارات وأبحاث السوق "أن بي دي ديسبلاي سيرتش" الأميركية تقريرا توقعت فيه تفوق عدد الحواسيب اللوحية التي ستشحن خلال العام الجاري إلى الأسواق العالمية على عدد شحنات الحواسيب المحمولة.

وبحسب التقرير، سيتم شحن 240 مليون حاسوب لوحي، مقابل 207 ملايين حاسوب محمول، وبذلك ستبلغ الحصة السوقية السنوية للحواسيب اللوحية ما يزيد على 50% هذا العام مقارنة بنسبتها خلال العام المنصرم التي قاربت 38%، وبنسبتها خلال عام 2011 التي لم تتجاوز 26%.

وتوقعت الشركة في تقريرها أن يصل مقدار النمو الذي سيشهده سوق الحواسيب اللوحية مقارنة بالعام 2012، إلى 64%، وذلك بفضل النجاح الذي حققه ويحققه حاسوب "آيباد" الذي تنتجه شركة أبل الأميركية، كما أن الإقبال المتزايد على اقتناء الحواسيب اللوحية حدا بالكثير من الشركات الصغيرة منها -فضلا عن الكبيرة- إلى دخول هذه السوق.

وأشار التقرير إلى أن سوق الحواسيب اللوحية قاده العام الماضي حاسوب أبل "آيباد" ذو القياس 9.7 بوصات، لكن في هذا العام ستتولى القيادة الحواسيب اللوحية الجديدة ذات القياس الصغير التي يتفاوت بين 7 إلى 8 بوصات، حيث يتوقع أن تحصد هذا العام ما نسبته 45% من سوق الحواسيب اللوحية بعدد شحنات يصل إلى 108 ملايين وحدة، في حين ستكون حصة الحواسيب ذات القياس 9.7 بوصات 17% بعدد شحنات يصل إلى نحو 41 مليون وحدة.

كما توقع التقرير أن تستحوذ الصين في عام 2013على ما نسبته 27% من سوق الحواسيب اللوحية العالمي، بعدد شحنات يصل إلى 65 مليون وحدة مدفوعة بالحواسيب التي تنتجها الشركات المحلية الصغيرة.

لكن مع ذلك يشير التقرير إلى أن أميركا الشمالية ستحتفظ هذا العام بوصفها أكبر سوق للحواسيب اللوحية بحصة تبلغ 35%، بمبيعات تبلغ 85 مليون وحدة. وفي كلا المنطقتين (الصين وأميركا الشمالية) تجاوزت مبيعات الحواسيب اللوحية العام الماضي مبيعات الحواسيب المحمولة.

وتوقعت الشركة أن يبادر مصنعو الحواسيب المحمولة إلى إضافة المزيد من الخصائص إلى أجهزتهم لمنافسة الأجهزة اللوحية، مثل إنتاج بطاريات تدوم وقتا أطول يقارب وقت بطاريات الحواسيب اللوحية، بالإضافة إلى خاصية التشغيل الفوري، والحجم الأصغر، وهذا ما قامت به بعض الشركات حيث طرحت حواسيب هجينة تجمع بين مواصفات اللوحية والمحمولة.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

التعليقات