شبكة الويب العالمية أكدت أنه سيتم العمل على تطوير مسودة لـHTML5.1 خلال عام 2014
تقدمت مجموعة شبكة الويب العالمية (W3C) -وهي المجموعة المسؤولة عن تطوير المواصفات الرئيسية المستخدمة في الويب- بخطة جديدة تهدف إلى وضع التوصيات النهائية للإصدار 5 من لغة HTML بحلول نهاية عام 2014.

وبناءً على الخطة الجديدة، ستقوم المجموعة العاملة على لغة HTML بتقديم التوصيات لـHTML5 بحلول نهاية هذه السنة، وستتضمن فقط الميزات المحددة والمستقرة والقابلة للتنفيذ بواسطة المتصفحات الحقيقية، وسيتم استبعاد المواصفات المثيرة للجدل أو غير المستقرة.

وقالت المجموعة إنها ستحذف كل ما يسبب عدم التوافق بين التطبيقات القائمة، وأن هذه التوصيات المرشحة ستشكل أسس مواصفات HTML5.

وسيتم العمل على تطوير مسودة لـHTML5.1 خلال عام 2014، جنباً إلى جنب مع HTML5. وسيشمل ذلك تطوير جميع التوصيات المرشحة من HTML5 بالإضافة إلى الميزات غير المستقر التي تم استبعادها. وقالت المجموعة إنه سيلحق بذلك العمل على HTML5.2, 5.3, 5.4 وما وراء ذلك.

يُذكر أنه كان من المفترض سابقاً أن يتم إكمال العمل على HTML5 بعد 10 سنوات من الآن أي في عام 2022، أي أنه -وبعد الإعلان هذه السنة عن التوصيات المرشحة- سيبدأ العمل خلال السنوات العشر المقبلة على تطوير اللغة على نحو مكثف لإخراجها بأفضل حالة من الاستقرار والكفاءة.

وبالنسبة لمطوري الويب، فإن تأثير الخطة الجديدة الخاصة بـHTML5 سيكون محدوداً، فهم قد اعتادوا على العمل من خلال مسودة التوصيات في عملهم اليومي. ولكن أكثر ما سيؤثر فيهم هو عدم استقرارها مما يستدعي وجود مجموعة اختبار غنية. وبذلك فإن تلك التوصيات ستساعد مطوري متصفحات الويب على تعقب واكتشاف الخلل ومشاكل عدم التوافقية.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية