سيحل أوفيس لنظام ماك 2011 على كافة إصدارات ماك المتقدمة لحين طرح إصدار جديد من أوفيس

أعلنت مايكروسوفت اليوم عن تحديثٍ جديد لسلسلة برامج أوفيس الخاصة بنظام تشغيل ماك 2011، للتوافق مع الدقة العالية لشاشة ريتينا التي طرحتها أبل في جهاز ماك بوك برو الأخير.

ورغم أن مايكروسوفت أشارت سابقاً إلى أن هذا التحديث لن يكون قريباً، لكنها بشكلٍ مفاجئ أصدرت التحديث رقم 14.2.4 لحزمة أوفيس بطقميه "أوفيس المنزل والطالب لماك 2011" و"أوفيس المنزل والأعمال لماك 2011".

وتضم الحزمة الأولى من طقم أوفيس معالج النصوص (وورد 2011) ومعالج العروض التقديمية (باور بوينت 2011) وبرنامج الجداول الممتدة (إكسل 2011)، في حين تضيف الحزمة الثانية برنامج البريد الإلكتروني (آوتلوك 2011).

ويتوفر التحديث عبر مركز التحديث التلقائي الخاص بمايكروسوفت، وهو يدعم دقة العرض العالية المستخدمة في شاشة ريتينا، كما يضم مجموعة من التحسينات الخاصة بتطبيق آوتلوك لنظام ماك 2011، وبعض الإصلاحات المعتادة.

ويذكر أن مايكروسوفت قد كشفت في وقتٍ سابق أنه لا يوجد نسخة أوفيس خاصة بنظام ماك 2013 حتى الآن، لذلك سيحل أوفيس الخاص بنظام ماك 2011 على كافة إصدارات ماك المتقدمة إلى حين النظر بأمر إصدارٍ جديد.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية