طرحت شركة "إل جي إلكترونيكس" الكورية الجنوبية للأجهزة الإلكترونية المنزلية جهاز تلفزيون ضخم بحجم 84 بوصة معلنة انطلاقها في السباق العالمي لصناعة أكبر شاشة عرض بأعلى جودة دقة ونقاء للصورة.

يصل سعر الجهاز الجديد في السوق المحلية إلى 25 مليون وون (حوالي 22 ألف دولار)، ومن المقرر أن يبدأ بيعه في أوروبا والولايات المتحدة الشهر القادم قبل طرحه في سوق آسيا وأميركا اللاتينية.

وأوضحت الشركة -التي تعد ثاني أكبر منتج للشاشات التلفزيونية في العالم- أن الموديل الجديد يقدم جودة أفضل مقارنة مع الموديلات السابقة الشديدة الوضوح إذ يمكن للشخص أن يشعر أنه يشاهد الصور كأنها حقيقة.

وأكدت الشركة في بيانها الصادر اليوم أن الحجم الضخم للشاشة جاء نتيجة للطلبيات على شراء أجهزة تلفزيون بشاشة كبيرة.  

ونقلت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية عن لي تيه كيون -نائب رئيس المنتجات المنزلية للشركة- قوله إنه "رغم الظروف الاقتصادية القاتمة، شهدنا نموا كبيرا في الطلبيات على تلفزيون ستين بوصة أكثر من نظيره بحجم 32 بوصة"".

وظلت السوق العالمية لأجهزة التلفزيون تتجه لإنتاج المزيد من الأجهزة ذات الشاشات الضخمة أوائل العام الحالي، حيث طرحت شركة سامسونغ إلكترونيكس الكورية الجنوبية -أكبر منتج للشاشات المسطحة في العالم- جهاز تلفزيون شديد الوضوح بحجم 75 بوصة، بينما طرحت شركة شارب اليابانية موديلا بحجم تسعين بوصة.

ووفقا لشركة ديسبلاير لأبحاث السوق، فمن المتوقع أن ترتفع صادرات التلفزيون حجم أربعين بوصة بنسبة 22.7% لتصل قيمتها إلى 31.5 مليار دولار خلال العام.

المصدر : الألمانية