مايكروسوفت تقول إن واجهة ويندوز 8 الجديدة توفر تجربة استخدام أكثر إنتاجية

حثت شركة مايكروسوفت الشركات على تبني نظام تشغيلها الجديد ويندوز 8، المصمم للعمل على أجهزة سطح المكتب والحواسيب المحمولة واللوحية، والمتوقع إطلاق نسخته النهائية في أكتوبر/تشرين الأول القادم.

جاء ذلك في محاضرة ألقتها مايكروسوفت أمس الثلاثاء ضمن مؤتمر "تيك إد" (TechEd) المنعقد حاليا في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا الأميركية، والذي تقيمه الشركة سنويا للمطورين وخبراء تقنية المعلومات، حيث عرضت عدداً من الأسباب التي تقول إنها يجب أن تدفع الشركات لأخذ التحديث إلى ويندوز 8 بعين الاعتبار وبشكل جدي.

لكن بعض التقارير الأخيرة التي صدرت عن شركات الأبحاث مثل "غارتنر" و"آي دي سي" شككت في أن تقوم أقسام المعلوماتية في الشركات بالتحديث إلى ويندوز 8، لأن كثيرا من تلك الشركات أنهت لتوها التحديث إلى ويندوز 7 من ويندوز أكس بي.

بالإضافة إلى ذلك، يشكك الكثيرون في واجهة ميترو الجديدة في ويندوز 8 المصممة كي تتوافق مع الشاشات اللمسية المستخدمة في الحواسيب اللوحية، ويعتقد هؤلاء أن واجهة ميترو لا تصلح لبيئات العمل. ورغم أن النظام الجديد سيوفر واجهة تقليدية شبيهة بواجهة ويندوز 7، فإن بعض من اختبروا الواجهات في النسخة التجريبية قالوا إن التبديل بين الواجهتين لا يبدو مريحاً.

لكن مايكروسوفت ردت على هذه المخاوف بالقول إنه قد تم تصميم ويندوز 8 منذ البداية كي يكون جاهزاً للاستخدام ضمن الشركات، مشيرة كذلك إلى عدد من الميزات التي تجعل ويندوز 8 -حسب رأيها- ملائماً للشركات أكثر من جميع النسخ السابقة.

وذكرت بأن الأنظمة السابقة صممت بشكل رئيسي لأجهزة سطح المكتب المتصلة دائماً بمآخذ الطاقة، لكن القابلية للحمل والتنقل واستهلاك البطارية وإدارة الطاقة باتت من أبرز ما يجب أن يقدمه أي نظام تشغيل حديث في ظل الاعتماد الأكبر على الحواسيب المحمولة واللوحية، وهو ما تم تحسين ويندوز 8 من أجله بشكل كبير، بحسب الشركة.

بالإضافة إلى ذلك، انتشرت الأجهزة ذات الشاشات اللمسية انتشارا كبيرا، وأصبح المستخدم متصلاً بالإنترنت بشكل مستمر تقريباً، وزاد الاعتماد على التطبيقات التي تعتمد على تقنيات الحوسبة السحابية، وهي أيضاً من الأمور التي قالت مايكروسوفت إنها أخذتها في الحسبان عند تطوير ويندوز 8.

كما عرضت الشركة مجموعة من تطبيقات الأعمال التي تم بناؤها خصيصاً لواجهة ميترو، وقالت إن مظهر تطبيقات ميترو أجمل وأكثر تميزاً بشكل عام مما يؤدي إلى تجربة استخدام أكثر إنتاجية، مشيرة إلى دعم الواجهة الجديدة إمكانية فتح أكثر من تطبيق في الوقت ذاته على الشاشة، وكذلك إمكانية التبديل بين واجهة ميترو وواجهة ويندوز 7 التقليدية.

وتحدثت مايكروسوفت في المؤتمر عن ميزات الحماية والحوسبة الافتراضية وإدارة النظام والتحسينات في الأداء، وأعلنت عن تحسينات على حزمة تحسين سطح المكتب، وهي عبارة عن مجموعة من الأدوات التي تسهل على مديري أقسام المعلوماتية في الشركات عملية إدارة أجهزة المستخدمين وتحديثها والتحكم بها وفق مستويات عدة.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية