التطبيق يصنف الرسائل إلى ثلاثة ألوان تبعا للتأثير النفسي المتوقع منها

طوّر باحثون في علوم الحاسوب في جامعة "بورتسموث" البريطانية تطبيقاً للهاتف الذكي يقولون إنه سيساعد المستخدم على التحكم بمزاجه وحالته النفسية أثناء تلقيه الرسائل وتهيئته مسبقاً لإيجاد أفضل طريقة ممكنة للتعامل مع الرسائل ذات المحتوى السلبي.

ومبدأ عمل التطبيق هو أنه يقوم بالتمييز بين الرسائل ذات الأثر الإيجابي والأخرى ذات الأثر السلبي على الشخص ويقوم بتصنيفها وفق ألوان مختلفة تعبر عن الحالة التي يجب أن يتهيأ لها المستخدم قبل قراءة الرسالة.

أي إن المستخدم سيكون لديه الخيار لعدم فتح إحدى تلك الرسائل في حال معاناته من مزاج سيئ في يوم ما، ولكن خبراء يقولون بهذا الخصوص إن تجاهل بعض الرسائل تفادياً لمحتوى ذي أثر سلبي فيها قد يكون له نفس الأثر من التوتر على الشخص.

ويعتمد التطبيق في تصنيفه لتلك الرسائل على التعلّم من رسائل سابقة وكيفية إدراك الشخص لهذه الرسائل ومضمونها، ثم يقوم تلقائياً بفرز الرسائل الواردة كمجموعات وفق ألوان مختلفة، فيعبر اللون الأخضر عن رسالة ذات محتوى إيجابي وأثر جيد على الشخص، والأحمر يمثل رسالة ذات أثر سلبي، أما اللون الأزرق فهو للحالات المتوسطة بينهما.

فعلى سبيل المثال إن كانت معظم الرسائل التي يتلقاها الشخص عبر مواقع التواصل الاجتماعي في يوم ما تحمل مضموناً وأثراً سلبياً فمن الضروري في هذه الحالة أن يتخذ ذلك الشخص الإجراء المناسب للحد قدر الإمكان من حالة التوتر النفسي التي يعاني منها وخصوصاً إن كانت تلك الرسائل التي يتلقاها ذات أثر على أدائه في العمل أو سلوكه في المنزل.

ويشير الباحثون إلى أن التطبيق -الذي تم اختباره على العديد من هواتف أندرويد- يأتي "مدرّباً" بشكل مسبق، ومع ذلك فالمستخدم قادر على أن يسِم بعض الرسائل بطابع معين خاص به قد يختلف بدوره عن ما يقوم به مستخدم آخر.

وتقول الباحثة في الجمعية البريطانية لعلم النفس، باميلا بريغز، إنه لا يمكن أن نفترض بالمطلق أن هذا العمل سيجعل حياة الشخص أكثر سهولة ويسراً إذ يبقى هناك سؤال رئيسي فيما إذا كان هذا التطبيق موثوقاً بالفعل لدرجة معينة في تفسير وترجمة الرسائل إلى حالتها الواقعية؟

وتضيف بريغز أن الأمر يتطلب الكثير من الباحثين الذين بمقدورهم استخدام أنواع مختلفة من التحليلات اللغوية القادرة على تحديد نوعية محتوى الرسالة، وعندئذ سيكون من المنطقي الاعتماد على ترجمة ذلك المحتوى إلى ألوان مختلفة تعبر عن حالة معينة.

وسيتم عرض هذا التطبيق خلال فعاليات المؤتمر العالمي السادس عشر "للعلم والمعرفة والنظم الذكية" الذي سيعقد في إسبانيا في سبتمبر/أيلول المقبل.

المصدر : أي تي بي