موتورولا ركّزت في الفترة الأخيرة على إنتاج الهواتف المحمولة التي تعمل بنظام أندرويد

حظرت لجنة التجارة العالمية في الولايات المتحدة الأميركية استيراد أجهزة شركة موتورولا التي تعمل بنظام أندرويد بدعوى انتهاكها براءات اختراع مسجلة باسم شركة مايكروسوفت.

وقالت اللجنة إن عدد الأجهزة الخاضعة للحظر -الذي صدر الجمعة- يصل إلى 18 جهازا تنتهك براءات اختراع مايكروسوفت رقم 6.370.566 التي تنص على إمكانية إنشاء دعوة إلى الاجتماعات وجدولة المجموعات عن طريق الهاتف النقال.

وكانت مايكروسوفت قد أعلنت عن انتهاك موتورولا لتسع براءات اختراع تم تخفيضها لاحقا إلى واحدة، وقضى أمر المحكمة الذي يسري مفعوله لمدة ستين يوما ريثما يعاد النظر في الدعوى مرة ثانية بأن تدفع موتورولا تأمينا ماليا يبلغ 0.33 دولار لكل جهاز مستورد ينتهك براءة الاختراع.

وأعلنت المتحدثة باسم موتورولا، جيتيفر إيركسون، عن خيبة أمل الشركة من هذا القرار، وقالت إن الشركة تنتظر إعادة النظر من قبل المحكمة في هذا القرار بعد ستين يوما.

وكانت شركة موتورولا، التي تأسست عام 1928 ويعمل لديها ما يزيد عن ستين ألف عامل، قد ركّزت في الفترة الأخيرة على إنتاج الهواتف المحمولة التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد من شركة غوغل، ووصل عدد الأجهزة التي تعمل بهذا النظام نحو سبعين جهازا بين هواتف محمولة وحواسيب لوحية.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية