غوغل تقول إن الميزات الجديدة تساعد في استيعاب وفهم اللغات الأجنبية بشكل أفضل

أضافت شركة غوغل ميزات جديدة إلى خدمة الترجمة التي تقدمها عبر موقعها "غوغل ترانسليت"، بهدف مساعدة المستخدمين على استيعاب وفهم اللغة الأجنبية المتنوعة بشكل أفضل عند قيامهم بالترجمة منها أو إليها بواسطة هذه الخدمة.

ويحتوي قسم الترجمة الخاص بغوغل على الإنترنت على ثلاث ميزات جديدة إلى جانب الموجودة مسبقاً، حيث أصبح بالإمكان استخدام ميزة الترجمة العكسية (Reverse Translations) لتمييز أشكال الترجمة المختلفة التي يعرضها الموقع من أجل الحصول على المعنى الصحيح.

فعلى سبيل المثال يمكن أن يقوم المستخدم بعرض واختيار المعنى الدقيق للكلمة المراد ترجمتها بأكثر من لغة، فقد يكون للكلمة أكثر من معنى بسبب الاختلافات في اللغات واللهجات حول العالم.

كما أضافت غوغل ميزة جديدة أطلقت عليها اسم "الترددات" (Frequencies) وتقول الشركة إنها اختارت هذه التسمية لأنها تعرض نتائج الترجمة بشكل فوري ومرتب بحسب صلتها.

وستعرض نتائج الترجمة تنازلياً ابتداءاً من "عام" ثم "غير شائع" ثم "نادر". حيث يستطيع المستخدم الوصول إلى المعنى الصحيح الذي يبحث عنه من خلال تلك النتائج. وقد توجد ترجمات شديدة الندرة لبعض الكلمات وقد لا تظهر افتراضياً لدى القيام بعملية الترجمة، فيمكن عرضها بالضغط على المربع الصغير أسفل الشاشة (في حال وجودها). 

كما أضافت غوغل ميزة أخرى اسمتها "المرادفات" (Synonyms) تعرض نتائج الترجمة على شكل قائمة صغيرة تحتوي على المعاني، وستظهر المرادفات إلى جانب كل معنى، بدلاً من إظهار قائمة طويلة تحتوي على مرادفات مرتبة عمودياً وتحمل نفس المعنى، مما يجعل الوصول إلى الكلمة المناسبة أكثر دقة وسهولة.

وتقول غوغل إنها ستدعم المزيد من اللغات في ميزة المرادفات بالمستقبل القريب، إذ أن هذه الميزة لا تتوفر حاليا إلا في حال الترجمة إلى اللغة الإنجليزية.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية