الإصدار الجديد من فايرفوكس يدعم دردشة فيسبوك ويسمح بإضافة اختصارات للعديد من الخدمات الاجتماعية
أطلقت مؤسسة موزيلا النسخة الجديدة والمستقرة من متصفح فايرفوكس تحمل الإصدار 17 وتضم واجهة برمجية اجتماعية جديدة تدعم العديد من ميزات الشبكات الاجتماعية وأهمها دردشة فيسبوك.

وتسمح هذه الواجهة بإضافة اختصارات لعدد من الخدمات الاجتماعية الخاصة بمواقع مثل فيسبوك وتويتر والمدونات والبريد الإلكتروني والمواقع الإخبارية، في حين يأتي الدعم الأكبر لشريط الدردشة الخاص بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بحيث يمكن استخدامه بغض النظر عن كون الموقع مفتوحا ضمن المتصفح أم لا.

وحتى الآن لم تعلن موزيلا عن أي شراكات أخرى تسمح باستخدامها ضمن أشرطتها الجانبية.

ويعود السبب وراء تطوير هذه الواجهة البرمجية الجديدة إلى أن معظم المستخدمين يتنقلون كثيراً ضمن علامات التبويب العلوية في متصفحاتهم، ولهذا جاء تنظيم أنشطتهم على المواقع الاجتماعية ضمن مكان واحد أينما كانوا من خلال تطوير قوائم جانبية جديدة توفر بيئة عمل مريحة للمستخدم.

ولكن حتى الآن تواجه فريق عمل فايرفوكس مشكلة يسعى لإيجاد حل لتطويرها لاحقا وهي كيفية الدمج بين عددٍ من هذه الخدمات في وقتٍ واحد، لأنه على سبيل المثال حتى الآن لا يمكن استخدام الشريط الجانبي للبريد الإلكتروني وكذلك شريط الشبكات الاجتماعية.

ولا تسعى الشركة حاليا لفتح الواجهة البرمجية بكامل الصلاحيات الجديدة للمطورين. فعلى الرغم من أن فايرفوكس هو برمجية مفتوحة المصدر ويمكن للجميع تعديله بما يتناسب مع احتياجاتهم، فإنه من المرجح أن تسعى المواقع الاجتماعية لحماية شبكاتها من الاستغلال بطرق غير شرعية.

يشار إلى أن الإصدار الجديد من فايرفوكس لم يعد يدعم نظام تشغيل ماك أو أس إكس 10.5 (ليوبارد) الذي يعمل عليه نحو 10% من مستخدمي ماك حتى الآن، مما سيضطرهم إلى البقاء مع الإصدار القديم، أو الانتقال إلى متصفح آخر.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية