حملة غوغل لدعم اللغة العربية ستستمر شهرا كاملا

أعلنت شركة "غوغل" الأميركية عن إطلاق حملة أطلقت عليها اسم "أيام الإنترنت العربي"، تسعى من خلالها إلى إثراء المحتوى العربي على شبكة الإنترنت، كما أطلقت مبادرة جديدة لدعم حرية الإنترنت المفتوح والحر للجميع تحت اسم "تحرك" أو "بادر" (Take Actoin).

وحثت الشركة متحدثي اللغة العربية على الانضمام إلى البرنامج، الذي وصفته بالضخم، على مدار شهر كامل، ودَعتهم إلى المشاركة في "أيام الإنترنت العربي" بتدوينة أو تغريدة باللغة العربية أو بإعداد مقطع فيديو ومشاركته على موقع "يوتيوب" أو تصميم مواقع إلكترونية باللغة العربية، كل ذلك لإثراء المحتوى العربي الرقمي.

وقالت إنها تتطلع إلى مشاهدة ما يقوم به المستخدمون العرب من محتوى، وأنها تسعى إلى إحداث تغيير حقيقي خلال الثلاثين يومًا المقبلة حتى تشعل الحماس لتحقيق إنجاز كبير.

وأضافت أنها قدمت هذا البرنامج بهدف بث الروح في شبكة الويب العربية وزيادة حجم المحتوى العربي على الإنترنت، مشيرة إلى أنها تتشارك بجهودها مع مواقع "فاينلاب" (Vinelab) و"ومضة" و"مبادرة تغريدات" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لإعداد هذا البرنامج الذي يشارك فيه أيضًا كل من تويتر وويكيبيديا ويوتيوب و"تيد" (TED) و"ساوند كلاود" (Soundcloud).

كما تشارك في البرنامج جهتا دعم قوي على المستوى المحلي هما هيئة المنطقة الإعلامية في أبو ظبي (twofour54) ومعهد قطر لبحوث الحوسبة (QCRI).

وأوضحت الشركة أن سلسلة الفعاليات التي تقرر عقدها عبر الإنترنت وخارجها على مدار شهر كامل، تسعى إلى إشراك المستخدمين وضمهم إلى الحركة بهدف تحقيق وتيرة أسرع في إنشاء محتوى رقمي باللغة العربية في المنطقة العربية.

وأوضحت أن فعاليات البرنامج تشمل سلسلة من المحادثات المرئية عبر خدمة "هانغ آوت" على شبكة التواصل الاجتماعي "غوغل بلس" بغية مشاركة النصائح والحيل مع المستخدمين حول أي شيء يسعون إلى تنفيذه على الويب بالعربية، والتعرف على كيفية استخدام مجموعة أدوات المترجم من غوغل لتحويل المحتوى المتوفر باللغة الإنجليزية والعربية.

كما دعت الشركة المشاركين في فعاليات "أيام الإنترنت العربي" إلى الانضمام لبرنامج "محرري ويكيبيديا العربية" في دورته الثانية بعد إطلاقه، لاحتراف التحرير باللغة العربية على ويكيبيديا من خلال أربع خطوات رئيسية. بالإضافة إلى مشاركة "ومضة" بنصائح وحيل عن صحافة الإنترنت.

وحثت غوغل الراغبين في الانضمام إلى متابعة صفحة البرنامج على غوغل بلس وعلى يوتيوب والمتابعة عبر تويتر على حساب البرنامج @arabicwebdays ومن خلال الوسم #عربي.

غوغل أشارت إلى أن رقابة الإنترنت في ارتفاع مستمر

حرية الإنترنت
على صعيد آخر أطلقت غوغل مبادرة جديدة لدعم حرية الإنترنت المفتوح والحر للجميع تحت اسم "تحرك" أو "بادر" (Take Action)، وانشأت لذلك موقعا على الإنترنت يحتوي على مواد مساعدة في تثقيف الشعوب وتوعيتها بحقوقها وكذلك الطرق التي يمكن للمستخدم اتباعها عند مواجهته قوانين تحد من حرية تصفحه للإنترنت.

وقالت الشركة إنه ابتداءً من الثالث من ديسمبر/كانون الأول المقبل ستجتمع حكومات العالم بعيداً عن الأنظار لمناقشة مستقبل الإنترنت، وهذا الاجتماع الذي ينظمه الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) سيعقد في مدينة دبي، مشيرة إلى أن بعض الحكومات تريد استخدام هذا الاجتماع لزيادة الرقابة وتنظيم شبكة الإنترنت، على حد قول الشركة.

وكانت غوغل حذرت خلال تقريرها الدوري قبل نحو عشرة أيام بشأن آخر إحصائيات الرقابة الحكومية على الإنترنت، من أن تلك الرقابة في ارتفاع مستمر، وأنها تتلقى باستمرار المزيد من الطلبات الحكومية كي ترسل لهم بيانات أشخاص محددين، وقالت إن عدد الطلبات الحكومية وصل إلى 20938 طلبا تخص 34614 حسابا من مستخدمي خدماتها بنسبة زيادة بلغت 67% عن أول عدد أعلنت عنه في النصف الثاني عام 2009.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية