يسمح حجم الشاشة الصغير نسبيا في آيباد ميني بحمله بيد واحدة

كشفت شركة أبل الأميركية أمس عن عدد جديد من منتجاتها الإلكترونية من بينها الكشف المتوقع عن الحاسوب اللوحي المصغر "آيباد ميني" والحاسوب الفائق النحافة "ماك بوك برو بقياس 13 بوصة وشاشة ريتنيا" في حين كانت المفاجئة غير المتوقعة هي الكشف عن الجيل الرابع من جهاز آيباد بعد ستة أشهر فقط من إطلاق الجيل الثالث.

وجاء إعلان أبل عن هذه المنتجات في الحدث الذي أقامته الشركة مساء الثلاثاء في مدينة سان هوزيه بولاية كاليفورنيا الأميركية، حيث عرضت جهاز "آيباد ميني" الذي دارت حوله الشائعات منذ فترة طويلة.

ويمتاز الحاسوب اللوحي الجديد بنحافته إذ تبلغ سماكته 7.2 ملم، بالإضافة إلى وزنه الخفيف البالغ 308 غرامات أي أنه أخف بنسبة 53% من الجيل الثالث من آيباد. ويأتي بشاشة قياسها 7.9 بوصات بدقة 1024×768 بكسل وهي نفس دقة آيباد 2. ويعمل بنظام آي أو إس 6، وبإمكانه تشغيل جميع تطبيقات آيباد دون أي تعديلات عليها، حسب الشركة.

ويأتي الجهاز مزودا بمعالج أي5 (A5) مع كاميرا أمامية عالية الوضوح وكاميرا خلفية بدقة 5 ميغابكسل ووصلة "لايتننغ" الجديدة، كما أنه يدعم الاتصال بتقنية الجيل الرابع LTE، وتكفي بطارية الجهاز لعشر ساعات من العمل، كما توفر له الشركة مجموعة مختلفة من الملحقات مثل الأغلفة الذكية بألوان متعددة.

ويختلف سعر الجهاز باختلاف خيارات التخزين الداخلية (16 أو 32 أو 64 غيغابايت) ودعمه للاتصالات اللاسلكية أو اتصالات الجيل الرابع (LTE)، فيبدأ سعره من من 330 دولارا ليصل إلى 660 دولارا، وسيتوفر للطلب المسبق اعتبارا من يوم الجمعة المقبل في حين سيبدأ شحن نسخة "واي فاي" في الثاني من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ماك بوك برو 13 بوصة زود بشاشة ريتينا

ماك بوك برو
إضافة إلى جهاز آيباد ميني كشفت الشركة عن الحاسوب المحمول ماك بوك برو بقياس 13 بوصة وبشاشة ريتينيا التي تقدم درجات لونية غنية وتتميز بانعكاس أقل بنسبة 75% عن الشاشات العادية، ويبلغ سمكها 0.75 بوصة وتصل زاوية العرض فيها إلى 178 درجة.

إضافة إلى الشاشة يتميز الجهاز الجديد بنحافته وخفة وزنه حيث يزن نحو 1.5 كيلوغرام مما يجعله أخف حاسوب من فئة ماك بوك برو على الإطلاق، كما أنه يحتوي على منفذ "ثندربولت" ويو إس بي 3، ودعم الشبكات اللاسلكية وتقنية بلوتوث. كما يدعم محادثات الفيديو العالية التحديد من خلال الكاميرا الأمامية المدمجة والسماعات والمايكروفون المزدوج.

ويتوفر الجهاز بخيارات مختلفة تبعا لمواصفات المكونات الداخلية، حيث زود بمعالجات إنتل من نوع كور آي5 أو كور آي7، وبذاكرة عشوائية بسعة 8 غيغابايت، وبأقراص تخزين من فئة الحالة الساكنة (SSD) بسعات مختلفة تبدأ من 128 وحتى 768 غيغابايت، وتبدأ أسعاره من 1700 دولار أميركي وسيبدأ شحنه اعتبارا من اليوم.

آيباد 4 زود بمعالج وبطاقة شبكات لاسلكية أسرع بدرجات من سابقه آيباد 3

آيباد 4
أما مفاجئة مؤتمر أبل فكانت الكشف عن الجيل الرابع من حاسوبها اللوحي الشهير آيباد وذلك بعد ستة أشهر فقط من إطلاق الجيل الثالث من هذا الجهاز.

وزودت أبل آيباد 4 بشريحة المعالجة أي6إكس (A6X) التي تقدم أداء أسرع مقارنة مع شريحة "أي6"، كما أنها تقدم أداء أسرع بمرتين من شريحة "أي5إكس" السابقة، وتضاعف أداء الرسوميات مرتين، حسب أبل التي تؤكد أن هذه الشريحة لا تؤثر سلبا على عمر البطارية حيث إن استهلاكها يعد منخفضا مما يجعلها تتحمل نحو 10 ساعات من التشغيل المتواصل.

إضافة إلى ذلك زود آيباد 4 بكاميرا أمامية عالية الوضوح، ومنفذ "لايتننغ" الجديد، كما زود ببطاقة شبكة لاسلكية "واي فاي" أسرع بضعفين مما هي عليه في الجيل الثالث من آيباد، إضافة إلى تقنية اتصالات الجيل الرابع (LTE) الموجودة في الإصدارات التي تدعم الاتصال الخلوي.

وتم تحديد أسعار آيباد 4 اعتمادا على السعة التخزينية وعلى توفر ميزة اتصالات الجيل الرابع إلى جانب الاتصال اللاسلكي، وعلى ذلك فإن الأسعار تبدأ من 500 دولار للجهاز المزود بسعة تخزين 16 غيغابايت وتقنية "واي فاي" وتصل إلى 830 دولارا للإصدار بسعة 64 غيغابايت وتقنية واي فاي مع اتصالات الجيل الرابع.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية