صورة لأحد الكويكبات التي اكتشفت عام 2008 (الأوروبية-أرشيف)

ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن مذنبا تزيد نسبة سطوعه بمقدار 15 ضعفا عن القمر ويمكن رؤيته في وضح النهار سيمر بجانب الأرض العام المقبل مانحا البشر فرصة مشاهدة أحد أكثر الأحداث إثارة.

والمذنب المسمى "آيسون" سيزور النظام الشمسي الداخلي ومن المتوقع أن يقدم مشهدا مذهلا لنصف الكرة الأرضية الشمالي خلال نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول 2013 في طريقه إلى الشمس، بحسب الصحيفة.

واكتشف المذنب علماء الفلك الروس باستخدام التلسكوب "الدولي العلمي للشبكات البصرية"، مشيرين إلى أنه سيعبر في مسار يبعد نحو مليوني ميل (3.2 ملايين كيلومتر) عن سطح الشمس.

ومن المفترض أن يكون المذنب في مدار "مكافئ" مما يعني أنه نشأ من الحدود الخارجية للنظام الشمسي من سحابة "أورت" وهي أنقاض ثلجية ضخمة تبعد عنا مسافة تعادل خمسين ألف مرة المسافة من الشمس.

والمذنب يتحرك حاليا من وراء كوكب المشتري، ومن الممكن أثناء عبوره الأرض أن يقدم مشهدا ساطعا.

المصدر : الجزيرة