اليمن.. جغرافيا السيطرة العسكرية
آخر تحديث: 2018/2/9 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/23 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: المحققون الأتراك كانوا يخططون للاستماع لإفادة القنصل بعد تفتيش منزله
آخر تحديث: 2018/2/9 الساعة 19:37 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/23 هـ

اليمن.. جغرافيا السيطرة العسكرية

تتنازع القوى والأطراف اليمنية الفاعلة على الساحة مساحة البلاد البالغة نحو 555 ألف كيلومتر مربع، والتي تتمتع بساحل جنوبي على بحر العرب وساحل غربي على البحر الأحمر، إضافة إلى أكثر من مئتي جزيرة أكبرها جزيرتا سُقطرى وحُنَيْش.

الحوثيون
ويسيطر الحوثيون بشكل كامل على العاصمة صنعاء والمحافظات عَمْران و ذَمار ورَيْمة وإب والمَحْويت.

بينما يوجدون بشكل جزئي في محافظة صنعاء عدا أجزاء كبيرة من مديرية نِهْم. أما محافظة الحُدَيْدة غربي البلاد فهم يسيطرون عليها بشكل كامل باستثناء مديرتي الخُوخة وحَيْس اللتين تسيطر عليهما قوات الجيش الوطني المدعومة إماراتيا.

وفي محافظة البيضاء التي تقع وسط اليمن وتملك حدودا مع ثماني محافظات يمنية، يسيطر الحوثيون على معظمها، لكنّ قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تسيطران على مديريات ذي ناعم والصَّوْمعَة ونَعْمان وناطع.

وتوصف صعدة شمالا بأنها معقل الحوثيين، فهم يبسطون سيطرتهم على معظمها، عدا أجزاء من مديرية البُقْع وأجزاء بسيطة من مديرية باقِم.

كما يبسطون سيطرتهم على محافظة حَجَّة شمال غربي اليمن، عدا أجزاء من مديرية ميدي على الحدود مع السعودية.

الحكومة الشرعية
وتسيطر قوات الحكومة الشرعية بالكامل في محافظتين فقط هما أبين جنوب شرق البلاد، والمَهْرة شرقي البلاد.

كما تسيطر بشكل جزئي على محافظة لَحْج عدا مناطق في مديرتي القُبِّيطَة والمَقاطِرَة، والحال نفسه في محافظة مأرب شمال شرق العاصمة عدا أجزاء من مديرتي صِرْواح وحَريب القراميش.

وفي شبوة جنوبا تبسط الحكومة الشرعية سيطرتها على معظم المحافظة، لكن مليشيات موالية للإمارات تنتشر في مديريات منها.

وتسيطر قوات الحكومة الشرعية على معظم مديريات محافظة الجَوْف شمال شرق العاصمة باستثناء بعض المديريات الغربية التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي.

وفي محافظة الضالع جنوب صنعاء، تسبط الحكومة نفوذها على معظم مساحتها عدا مديرية دَمْت وأجزاء من مديرية قَعْطَبَة يسيطر عليها الحوثيون.

أما عدن -العاصمة المؤقتة لليمن- فتسيطر عليها قوات الحكومة الشرعية بشكل جزئي وتتقاسم معها دولة الإمارات السيطرة عليها من خلال قوات الحزام الأمني الذي تشرف عليه، وكذلك الحال في محافظة أرخبيل سُقطرى.

حضرموت وتعز
أما بالنسبة للتنظيمات الأخرى، فتسيطر قوات النخبة الحضرمية التي تشرف عليها الإمارات على مديريات ساحل حضرموت، وهي كبرى المحافظات اليمنية من حيث المساحة، بينما تسيطر قوات الجيش الوطني على مديريات الوادي والصحراء.

وفي تعز، تبسط قوات الجيش الوطني سيطرتها على معظم أجزاء المدينة وعدد من المديريات، في حين تسيطر مليشيا الحوثي على مناطق في محيط مدينة تعز إضافة إلى عدد من مديريات المحافظة، بينما تسيطر قوات مدعومة إماراتيا على مديريتي ذُوباب والمَخا على البحر الأحمر.

المصدر : الجزيرة