منحت الهدنة الهشة التي تشهدها سوريا أطفال مدينة معرة النعمان في ريف إدلب وقتا للاستمتاع، بعيدا عن أصوات الرصاص وأزيز الطائرات الروسية، حيث شارك مئة طفل تحت سن العاشرة في ماراثون بمناسبة الذكرى الخامسة للثورة.
 
ونظّم المارثون يوم الأربعاء الماضي فريق "ألوان" بالتعاون مع نادي النعمان الرياضي، وبمساهمة من الدفاع المدني والشرطة الحرة، حيث تم تكريم الفائزين الأوائل بهدايا رمزية.
 
 (ناشطون)

ومنذ سنوات لم يعش الأطفال المشاركون في الماراثون مثل هذه الأجواء، فقد حرمتهم الحرب من الرياضة واللعب بل حتى الدراسة.

 (ناشطون)

 ولا تزال آثار الدمار تعم أحياء وشوارع معرة النعمان الواقعة على الطريق الدولية دمشق حمص حلب، مما عرضها لقصف طيران النظام ومن ثم الطيران الروسي، بعد سيطرة مقاتلي المعارضة عليها.

(ناشطون)

ودون خوف انطلق الأطفال يركضون، كل منهم يحاول أن يسابق الزمن ليحل في المراتب لأولى.

 (ناشطون)
 
وقد منحت الجوائز الرمزية الفائزين لحظات من السعادة والفرح.

 (ناشطون)

المصدر : الجزيرة